الرئيسية / محليات / د. مجدلاني يترأس الاجتماع الأول للبحث والتشاور حول تشكيل الصندوق الوطني لرعاية وتمكين الايتام

د. مجدلاني يترأس الاجتماع الأول للبحث والتشاور حول تشكيل الصندوق الوطني لرعاية وتمكين الايتام

رام الله/PNN- ترأس وزير التنمية الاجتماعية د. احمد مجدلاني، اليوم الخميس، الاجتماع الاول للبحث والتشاور حول تشكيل الصندوق الوطني لرعاية وتمكين أيتام فلسطين مع الجمعيات والمؤسسات العاملة في ذات المجال، الذي عقد في مقر وزارة الداخلية بمدينة رام الله، بمشاركة وكيل وزارة الداخلية يوسف حرب ومدير عام المؤسسات والمجتمع الاهلي بوزارة الداخلية عبد الناصر الصيرفي ومدير عام الجمعيات الخيرية و بوزارة التنمية عزت ملوح ،مدير عام الرعاية الاجتماعية رنا المصري، ومدير عام الشؤون القانونية خلود عبد الخالق.

خلال كلمته قال د. مجدلاني ” هناك عدم انصاف وعدم عدالة في توزيع وكفالة الايتام ،من هنا تأتي أهمية هذا الصندوق الذي سيقوم بتعميم الفائدة وبتحقيق العدالة في التوزيع والتعامل مع كل مكونات المجتمع الفلسطيني بسوية .

واكد د. مجدلاني ان الوزارة حريصة على العمل في مختلف القطاعات الاجتماعية وفقا لمبدأ الشراكة مع مؤسسات المجتمع المختلفة انطلاقا من ايمان الحكومة أن الشراكة هي الخيار الأفضل لتحسين الخدمة المقدمة للفئات الفقيرة والمهمشة.

واضاف د. مجدلاني ان التنمية الاجتماعية حريصة على القيام بواجبها الوطني وفقا للدستور والنظام الاساسي وفق نظام عملها لضمان حصول الفئات المهمشة على حقوقها ضمن قانون حقوق الطفل بما يلبي احتياجاتهم .

ونوه د. مجدلاني ان بعض المحافظات كسلفيت وطوباس ويطا لا يوجد لديهم مؤسسات لرعاية الايتام وهذا يستدعي ضرورة لتشكيل الصندوق،

مشيرا أن الاجتماع الذي عقد بوزارة الداخلية يأتي لتأكيد على أن ما تقوم به الوزارتين هو عمل واحد وجهد مشترك،لتلبية احتياجات الفئات المستفيدة،وتجنبا لهدر الاموال ولتنظيم الجهد لخدمة فئة الايتام .

موضحا أنه عدد الجمعيات التي تعنى بالايتام بشكل عام نحو 154 جمعية ومؤسسة،وعدد الجمعيات التي من أهدافها كفالة أيتام بلغ 61 جمعية، بينما بلغ عدد المؤسسات الإيوائية للأيتام نحو 17 مؤسسة، وفيما يتعلق بالأيتام المسجلين على قاعدة بيانات الوزارة بلغ 6641 يتيم .

وتابع د. مجدلاني ان انشاء صندوق وطني تحت مظلة وزارة التنمية الاجتماعية لرعاية وتمكين الايتام في فلسطين أصبح ضرورة ملحة بحيث يكون حاضنة لكافة المساعدات الخاصة بالأيتام في حساب موحد، بالشراكة والتعاون مع المؤسسات ذات العلاقة بالايتام ، ليتمتع اليتيم بحياة كريمة من خلال دعمه ماديا وتعليميا واقتصاديا وتمكنيه بمشاريع اقتصادية مستدامة.

ومن جانبه اكد وكيل وزارة الداخلية يوسف حرب على أهمية هذا الاجتماع الذي يأتي لتوحيد الجهد بهذا الملف ، وهو يمثل جهد ولغة جديدة بالانسجام بالعمل وهو استفادة للاجيال القادمة ويعطي قوة لصانع القرار الفلسطيني بعمل منظم .

وثمن مدير عام الجمعيات بوزارة الداخلية عبد الناصر الصيرفي ،هذا اللقاء الذي يعتبر الأول من نوعه نحو توحيد الجهد الرسمي والأهلي وسابقة في ادارة هذا الملف .

Print Friendly, PDF & Email