الرئيسية / محليات / بدء التحضيرات للمؤتمر الوطني الثاني “سيقنة اللغة الإنجليزية ضمن التجربة الفلسطينية” بجامعة بوليتكنك فلسطين‎

بدء التحضيرات للمؤتمر الوطني الثاني “سيقنة اللغة الإنجليزية ضمن التجربة الفلسطينية” بجامعة بوليتكنك فلسطين‎

الخليل/PNN- اجتمعت اللجنة التحضيرية لمؤتمر الوطني الثاني حول “سيقنة اللغة الإنجليزية ضمن التجربة الفلسطينية”، في جامعة بوليتكنك فلسطين، والذي ينظمه مركز اللغات والترجمة في الجامعة.

وترأس الإجتماع الأستاذ ستيف ووكتر المحاضر في الجامعة بالإضافة الى أعضاء اللجنة من الجامعة وخارجها ورؤساء اللجان الفرعية.

وأشار رئيس اللجنة وأحد الداعمين للمؤتمر  ووكتر من خلال برنامج “زميل اللغة الإنجليزية” بأن هذا المؤتمر هو فرصة رائعة للمشاركين والجامعة لتبادل الخبرات وتقديم اقتراحات حول تعليم اللغة الإنجليزية في فلسطين.

من جانبه، أوضح رئيس المؤتمر ومدير مركز اللغات والترجمة في الجامعة الدكتور محمد التميمي أنّ هذا المؤتمر يأتي بحلته الثانية ليجمع المدرسين والمشرفين والباحثين وصانعي القرار والمهتمين ليقوموا بمناقشة القضايا التي تساعد على وضع تدريس اللغة الإنجليزية نحو بوصلتها الصحيحة ووضع حلول جريئة لمساعدة الطلبة والمدرسين على وضع اللغة في سياقها العملي الذي يحتاجه المدرس والطالب.

وأضاف التميمي ان المؤتمر في هذا العام سيركز على التقييم الإبداعي البديل الذي يتم من خلاله تقديم التقييم للطلبة طوال وخلال الفصل ويسعى الى التقليل من الإمتحانات الكتابية التي تحاكي مهارات الحفظ والفهم وتبتعد عن التفكير الناقد والتفكير الإبداعي التشاركي بين الطلبة والمدرس وبين الطلبة انفسهم، كما يدعو هذا التقييم الى إعطاء الطالب التغذية الراجعة المباشرة من خلال النشاطات العملية والمشاريع والتفاعل داخل وخارج الصف.

وحضرت الاجتماع محاضرة اللغة الإنجليزية في جامعة القدس-أبو ديس سوزان هولمان من خلال برنامج “زميل اللغة الإنجليزية”.

يذكر أنّ المؤتمر سيعقد في السابع والثامن من شهر نيسان القادم في حرم الجامعة، وسيقدم ثلاثة متخصصين عروضهم كمتحدثين رئيسيين وهم الدكتورة تمريكا شفيلي من جامعة يوتا في أمريكا، والخبير كرس ساوتن المتخصص في التفكير الناقد وأحد مؤلفي سلسلة الكتب الشهيرة Cambridge “Unlock” من بريطانيا، وكذلك متخصص التعليم بريان لالي من لبنان، بالإضافة الى باحثين من جميع الجامعات الفلسطينية بما فيها قطاع غزة.

وسيتخلل المؤتمر أوراق علمية وحلقات نقاش وورشات عمل، كما سيتم تنظيم نشاطات ثقافية وزيارة الى البلدة القديمة في الخليل والحرم الإبراهيمي الشريف.