الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / كورونا: اكثر من 100 الف إصابة و3400 وفاة في 92 دولة حول العالم

كورونا: اكثر من 100 الف إصابة و3400 وفاة في 92 دولة حول العالم

بيت لحم/PNN- بعد أن تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجدّ، كوفيد 19، حول العالم 100 ألف إصابة، وتخطّت حصيلة وفيّاته 3400 شخصًا، أعلنت العديد من الدّول حالة الطّوارئ وأقرّت إجراءات استثنائيّة في محاولة لمواجهته.

ووصل الفيروس المستجدّ إلى 2 دولة ومنطقة حول العالم منذ بداية تفشّي الوباء، ليبلغ عدد الإصابات به 100842 حالة بينهم 3456 وفاة حتى مساء الجمعة.

وسجلت الصّين أعلى عدد من الإصابات بعد أن وصلت 80552 شخصًا توفي منهم 3042 مصابًا، وأُعلن عن 143 إصابة جديدة و30 حالة وفاة جديدة بين الخميس والجمعة.

أمّا الدول الأكثر تضرّرًا بعد الصين هي كوريا الجنوبية مع 6284 إصابة (196 جديدة) و42 حالة وفاة، ثم إيران مع 4747 إصابة (1234 جديدة) و124 حالة وفاة وإيطاليا التي بلغ عدد الإصابات فيها 4636 (778 جديدة) وعدد الوفيات 197، وأخيرًا فرنسا مع 577 إصابة (200 جديدة) و9 وفيات.

كما سجلت مناطق الضّفة الغربيّة وصربيا والفاتيكان وسلوفاكيا والبيرو وتوغو وبوتان أولى الإصابات على أراضيها بين يومي الخميس والجمعة، فيما دعت منظمة الصحة العالمية إلى التزام إجراءات الحجر الصحي بحقوق الإنسان.

وفي الصين، فرض حجر على عشرات ملايين الناس. في مدينة ووهان حيث ظهر الفيروس أول مرة، أطلق سكان صيحات استهجان على مسؤولة من المكتب السياسي للحزب الشيوعي، وهتفوا بشعارات من نوافذ المنازل من بينها “هذا هراء” في إشارة إلى وعود السلطات بتوفير الطعام لهم.

وهددت سيول طوكيو بـ”إجراءات مضادة” ردا على إجراءات الحجر “غير المنطقية” التي تفرضها اليابان على جميع الواصلين إلى الأرخبيل من كوريا الجنوبية والصين.

وفي بيت لحم، منعت السلطات السياح من الدخول والخروج إلى المدينة، أما في مصر، فقد سجلت 12 إصابة على متن سفينة سياحية نيلية، جميعها لمواطنين مصريين.

وفي كاليفورنيا، أجرت السلطات الصحيّة فحوصات على متن سفينة صحية راسية قبالة الساحل لتحديد إن كان الركاب والطاقم مصابين بفيروس كورونا المستجد.

اقتصادات تهتزّ

وسجّلت بورصة باريس أقوى تراجع لها بنسبة -4.14 في المئة منذ خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وكذلك بالنسبة لبورصة لندن التي تراجعت بنسبة 3.62 في المئة. وفتحت بورصة “وول ستريت” على تراجع شديد الجمعة، فيما انخفض سعر برميل خام برنت إلى ما دون عتبة الـ50 دولار الرمزية، للمرة الأولى منذ 2017.

ويمكن أن يكلف فيروس كورونا المستجد اقتصادات منطقة آسيا والمحيط الهادئ 211 مليار دولار هذا العام، وفق وكالة “ستاندرد آند بورز” للتصنيف الائتماني.

وأعلنت شركة “لوفتهانزا” للطيران الألمانية أنها ستقلّص بشكل كبير قدراتها المتعلقة بالطيران في حين توقّعت منظمة السياحة العالمية انخفاضًا في أعداد السيّاح في العالم بنسبة 3 في المئة في العام 2020.

إلغاء مناسبات تجنّبًا لتفشّي الوباء

وألغيت صلاة الجمعة في صحن الإمام الحسين، وهو موقع شيعي مبجل في العراق، لأول مرة منذ عام 2003، كما ألغي سباق الدراجات الهوائية ميلان-سان ريمو، وأجل ماراطون باريس إلى 18 تشرين الأول/ أكتوبر.

ونقل مقر إجراء الجلسة العامة للبرلمان الأوروبي من سترازبورغ إلى بروكسل، كما ألغت اليابان احياءا لذكرى ضحايا تسونامي 11 آذار/ مارس 2001.