الرئيسية / أقتصاد / بيت لحم : لجنة الأسناد العليا ببيت لحم تعلن عن ما وصلها من مساعدات وتؤكد على توفر الحاجيات والامكانيات لمواجهة كورونا

بيت لحم : لجنة الأسناد العليا ببيت لحم تعلن عن ما وصلها من مساعدات وتؤكد على توفر الحاجيات والامكانيات لمواجهة كورونا

بيت لحم / PNN/ حيث لجنة الاسناد العليا في محافظة بيت لحم التابعة للجنة مواجهة فايروس كورونا جماهير شعبنا الذين لبوا نداء الوطن والواجب في إسناد الجهود الطبية والأمنية والإنسانية في مُحافظة بيت لحم في مواجهة فايروس كورونا (كوفيد-19)،

وقال اللجنة في بيان صدر عنها انها استلمت المُساعدات المُقدمة من غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل. والتي كانت صناديق ماء حجم صغير عدد 1440 صندوق و مُعقم يدين عدد 160 علبة و محارم مُبللة عدد 150 كرتونة و كمامات N95 عدد 200 كمامة حيث تم توريدها بأكملها للقطاع الطبي العامل في الميدان.

واشارت اللجنة ان غرفة تجارة وصناعة محافظة بيت لحم بشراء   500 علبة مُعقم يدين و 500 علبة كفوف يدين وسيتم توزيعها وفق الاحتياج اللازم للعاملين في القطاع الصحي بما يشمل العاملين في إزالة النفايات الطبية وغيرها والدفاع المدني والقطاع الطبي.

واكدت اللجنة انه تم تكليف وزارة الاقتصاد الوطني وغرفة تجارة وصناعة محافظة بيت لحم لمتابعة ادخال البضائع القادمة سواء من القطاع الخاص او العام وفق الاحتياجات اللازمة للمحافظة بالتنسيق مع لجنة الاسناد العُليا لإستقبال وتنظيم المُساعدات.

كما اشارت الى انه تم وزارة التنمية الاجتماعية ولجنة الزكاة المركزية لمتابعة الاستلام وتوزيع المُساعدات الغذائية والعينية ومُتابعة الأُسر التي تخضع للحجر الصحي.

واهابت لجنة اسناد في محافظة بيت لحم بكل الجهود الوطنية المختلفة التي هبت للمُساعدة والتطوع لتقديم المُساعدة ، مؤكدين أن الجهات المذكورة هي فقط المسؤولة عن استلام وجمع المُساعدات ولا يُسمح لأيٍ كان جمع التبرعات على الإطلاق مؤكدة انها في حالة مُتابعة وإنعقاد دائمة لإسناد القطاع الصحي والمُجتمعي في كل ما تحتاج له من إمكانيات.

ودعت لجنة الاسناد العليا المركزية في محافظة بيت لحم أبناء شعبينا ممن يرغب بالتبرع لتوفير الاحتياجات الطبية وفق الاولوية وهي كمامات و موازين قياس الحرارة عن بُعد و لباس خاص بعزل الفرق الطبية والعاملين في القطاع الصحي و مواد التعقيم .

واكدت اللجنة لجماهير شعبنا في محافظة بيت لحم أن كل شيء متوفر في الأسواق ولا يوجد أي نقص في المواد الغذائية والخُبز والخضراوات واللحوم داعية  الجميع بالإلتزام بالإجراءات والقرارات والإرشادات التي تصدر عن وزارة الصحة ولجنة الطوارئ العُليا في المُحافظة وذلك حفاظاً على الصحة العامة وللحد من إنتشار الوباء.