الرئيسية / محليات / تنمية الخليل و”التمكين” يبحثان برامج التمكين الإقتصادي للأسر الفقيرة

تنمية الخليل و”التمكين” يبحثان برامج التمكين الإقتصادي للأسر الفقيرة

الخليل/PNN- بحثت مديرية التنمية الاجتماعية بالخليل والمؤسسة الوطنية للتمكين الاقتصادي التعاون المشترك ،ضمن برامج التمكين الاقتصادي للأسر الفقيرة والمهمشة، مع لجنة اعمار البلدة القديمة والغرفة التجارية، وكذلك باطار أيضا تعزيز صمود المواطنين في ظل اجراءات الاحتلال المتواصلة ضد البلدة القديمة.

وقال مدير عام مديرية التنمية بالخليل خال اطميزي، تأتي هذه اللقاءات استكمالا لتوصيات وزير التنمية الاجتماعية د. مجدلاني ، والاهتمام بوضع البلدة القديمة بالخليل على سلم أولويات عمل الوزارة، حيث تم البحث في إمكانية عمل مشاريع تنموية للأسر الهشة لتمكينها وإعادة الحياه التجارية وحماية البلدة القديمة من المصادرة.

وقدم مدير عام المؤسسة الوطنية للتمكين باسم دودين خلال لقائه عماد حمدان المدير العام للجنة الإعمار، عبده ادريس رئيس الغرفة التجارية بالخليل شرحاً حول المؤسسة الوطنية الفلسطينية للتمكين الاقتصادي القائم على اخراج الاسر الفقيرة من حالة الاحتياج الى حالة الانتاج والاعتماد على الذات، مشيرا لأهمية تنفيذ ورش عمل ما بين الطرفين ومؤسسة التمكين لتحليل وضع الاسر ونطاق العمل.

وأشار دودين أن هذه اللقاءات تهدف لعمل شراكة في مجال تمكين الأسر الفقيرة والمهمشة بمشاريع مدره للدخل من خلال التخطيط السليم، والترجمة الصحيحة للواقع.

وتم الاتفاق على عقد إجتماع اللجنة الفنية من التمكين الإقتصادي مع الغرفة التجارية ولجنة الاعمار للخروج والوصول إلى تفاهم مشترك من الطرفين، والهدف الأساسي لتحويل المساعدات من إغاثية إلى تنموية.وحضر اللقاء نائب المدير عرفات عطاونه ورئيس قسم الجمعيات توفيق العمصي.

وفي قلقيلية، وباطار خطة الطوارئ بحث مدير مديرية التنمية الاجتماعية ماهر عوده ،ومنسق شبكة حماية الطفوله احمد بدران، مع مدير مديريه العمل الاخ زاهي سوالمه، ويبحث معه سبل التعاون المشترك وخاصه( عمالة الاطفال) في ظل الظروف المعلنة ( حالة الطوارئ) ،وتم الاتفاق على القيام بجولات تفتيشية دائمة ومستمرة في جميع الاماكن التي تتركز بها عمالة الاطفال ابتداءا من اليوم وبمشاركة كافة الشركاء.