الرئيسية / منوعات / قرار مفاجئ من والد الطفل الأردني الذي لقي حتفه في مدينة ملاهي بعمّان

قرار مفاجئ من والد الطفل الأردني الذي لقي حتفه في مدينة ملاهي بعمّان

عمّان/PNN- أعلن والد الطفل الأردني الذي توفي إثر سقوطه من إحدى الألعاب داخل مدينة للملاهي بالعاصمة عمان، عن تبرعه بقرنيتي عيني ابنه الراحل ليبصر بهما آخرون.

وسقط الطفل، علي الدارس، البالغ من العمر 13 عاما، من علو مرتفع أثناء دوران اللعبة، التي تعد من أخطر الألعاب في تلك المدينة، حيث جرى نقله إلى مستشفى البشير الحكومي، وفارق الحياة هناك ليلة السبت/ الأحد، متأثرا بإصابته الخطيرة.

وأغلقت السلطات الأردنية، أمس الأحد، مدينة الألعاب الترفيهية هذه. كما قرر المدعي العام توقيف 3 أشخاص من مالكي وموظفي المدينة.

من جهته، علق أمين سر جمعية أصدقاء بنك العيون الأردني، أحمد جميل شاكر، على هذه البادرة الإنسانية وقال: “رغم حزنهم على وفاة ولدهم.. ألا أنهم تبرعوا يقرنيتي عينيه ليبصر بهما أطفال آخرون”.

وأثارت وفاة الطفل حزنا واسعا على المواقع التواصل الإجتماعي، خاصة بعد نشر والده، مجدي الدارس، نعيا مؤلما له.

المصدر: وكالات