الرئيسية / متفرقات / برغوث : السيدة انتصار أبو عمارة أيقونة العمل الوطني الفلسطيني ‎

برغوث : السيدة انتصار أبو عمارة أيقونة العمل الوطني الفلسطيني ‎

قال الإعلامي أحمد برغوث مدير موقع دولة فلسطين الالكتروني، إن السيدة انتصار أبو عمارة من الشخصيات الاستثنائية الفلسطينية، فهي تتبوأ موقعا مرموقا في مؤسسة الرئاسة ، فهي رئيس ديوان الرئاسة الفلسطينية، وما يمثله الموقع من أهمية في قيادة السلطة وإدارة الدولة، ورغم ذلك تتحرى عدم الظهور الإعلامي الاستعراضي ،هي تؤمن بأن ما تقدمه من جهد في خدمة القضية والشعب هو واجبها الوطني وما يمليه عليها ضميرها وهو من يتحدث عنها ويقدمها للجمهور، وليس الاستعراض والكلام الانشائي، لذلك الكثير من المواطنين لا يعرفها.

وأضاف برغوث أن السيدة أبو عمارة شعلة نشاط متقد، ودينامو لا يهدأ في مؤسسة الرئاسة التي تتعرض في هذه الأوقات لكافة أشكال الضغوط والتحديات والمؤامرات الكبرى مستهدفة رأس المشروع الوطني، وما يضيف ذلك من أعباء على صاحبة السيرة ما يجعلها دائمة الحضور واليقظة والاجتهاد.

واستهجن برغوث تلك الحملة التي تتصدرها سهى الطويل في محاولة للنيل من قيادة السلطة الوطنية، والاخت انتصار أبو عمارة وفي هذا التوقيت بالتحديد، الذي يواجه فيه فخامة الرئيس ومعه طاقمه وأبناء شعبنا العظيم مخطط ضم الأراضي الفلسطينية للاحتلال، وتنفيذ ما يسمى بــ ” صفقة القرن ” بدعم لا محدود من ادارة الرئيس الامريكي دونالد ترامب، وتهويد القدس والاستيطان وغيرها، في محاولة يائسة للفت الأنظار عن القضايا الكبرى والتدخل في قضايا فرعية، لا يستفيد منها سوى أعداء الوطن والمتربصين به.

ولفت برغوث ، ورغم ما اقدمت عليه سهى الطويل من مزاعم لقناة فضائية اسرائيلية، إلا أن ما تضطلع به السيدة انتصار أبو عمارة من مهام وطنية جسيمة، تجعلها تتسامى على تلك الصغائر التي تشتت الجهود وتضعف التركيز، لتواصل مسيرتها وجهودها كعادتها من أجل الوطن والشعب.

وطالب برغوث السيدة سهى عرفات بعدم التمسح بعباءة الشهيد الرمز أبو عمار واستغلال اسمه وتاريخه ومكانته في قلوب الفلسطينيين، لتمرير أجندات خارجية تضر بالقضية الوطنية، وتضعف الموقف الوطني الصلب الذي يمثله الرئيس محمود عباس في مواجهة المؤامرات الكبرى والتحديات.