الرئيسية / سياسة / PNN تنشر تفاصيل الاتفاق : مكتب السنوار يعلن عن التوصل لتفاهمات مع الاحتلال برعاية قطرية “محدث”

PNN تنشر تفاصيل الاتفاق : مكتب السنوار يعلن عن التوصل لتفاهمات مع الاحتلال برعاية قطرية “محدث”

غزة/PNN/ أعلن مكتب رئيس حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار عن التوصل لتفاهمات مع الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الاثنين 31- 8 – 2020 برعاية من الوفد القطري الذي يترأسه السفير محمد العمادي.

ووفقًا لبيان مكتب السنوار فإن التوصل لتفاهمات جاءت بعد جولة حوارات واتصالات كان آخرها ما قام به الممثل القطري السفير محمد العمادي، فقد تم التوصل إلى تفاهم لاحتواء التصعيد ووقف العدوان الصهيوني على شعبنا.

وأضاف البيان: “في إطار هذه الجهود سيتم الإعلان عن عدد من المشاريع التي تخدم أهلنا في قطاع غزة، وتساهم في التخفيف عنهم في ظل موجة كورونا التي حلت بقطاع غزة، فضلاً عن عودة الأوضاع إلى ما كانت عليه قبل التصعيد”.

شبكة فلسطين الاخبارية حصلت على تفاصيل ونقاط اتفاق تجديد الهدنة الذي تم التوقيع عليه برعاية قطرية حيث تتضمن بنود الاتفاق  زيادة المنحة القطرية لتنفيذ مشاريع بنيه تحتيه و فتح المعابر وادخال الوقود و توسيع مساحة الصيد و صرف المنحه خلال ٤٨ ساعه كما يؤكد الاتفاق ان الزياده في المنحه ستذهب لرواتب موظفي حماس مقابل ان تضبط حماس الحدود وتمنع ارهاب البلالين والصواريخ فيما البند الاخير ينص على ادخال مساعدات طبيه لمواجهة فايروس كورونا.

مصادر في غزة وفي اسرائيل اشارت الى ان القطريين قاموا برفع قيمة المنحة القطرية اربعين مليون دولار شهريا بحيث ستكون المنحة مئة مليون دولار شهريا سيصرف الجزء الاكبر منها كرواتب لاعضاء حماس وجزء كمساعدات لاعادة الاعمار وجزء قليل كمساعدات لفقراء جزء.

من جهته أكد السفير العمادي أن الاتصالات والمباحثات التي أجراها خلال الأيام الماضية أسفرت أخيرا عن التوصل لتفاهمات تثبيت الهدوء وعودة الأمور إلى ما كانت عليه قبل التصعيد، تمهيدا لتنفيذ عدد من المشاريع التي تخدم أهالي قطاع غزة وتساهم في التخفيف من آثار الحصار المفروض عليهم منذ سنوات.

وأوضح أن إعلان التوصل لاتفاق التهدئة جاء بعد اتصالٍ هاتفي بين نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية المتواجد حالياً خارج غزة، استكمالا للحوارات التي تمت بين السفير العمادي وبين قيادة حماس بغزة، سعياً من دولة قطر لاحتواء الأوضاع الراهنة وتجنيب سكان قطاع غزة ويلات الحروب وتشديد الحصار.

وقال العمادي “إن قيادة حماس في غزة كانت على قدر عالٍ من المسؤولية حتى توصلنا لهذا الاتفاق، مراعاة للظروف والأوضاع الصعبة التي يعيشها سكان القطاع خاصة في ظل انتشار فيروس (كورونا) في غزة

بدورها قالت وسائل الاعلام الاسرائيلية ان الاتفاق الذي اعلنه مكتب يحيى السنوار رئيس حركة حركة حماس في قطاع غزة هو اتفاق رسمي ويتضمن اجراءات عملية فورية من قبل اسرائيل اتجاه غزة حيث سيتم اتخاذ تسهيلات على المعابر وتوسيع منطقة الصيد المسموح بها الى جانب ادخال الوقود للقطاع.

ونقلت وسائل الاعلام العبرية تقارير عن مصادر امنية وسياسية احتلالية قولها انه من اجل التوصل إلى التهدئة للاوضاع بقطاع غزة وبعد اختتام مشاورات أمنية، تقرر إعادة فتح معبر كرم ابوسالم ليتم العمل فيه كالمعتاد، بما في ذلك إدخال المحروقات، اعتبارًا من يوم غد (الثلاثاء). كما وتقرر إعادة مسافة الصيد إلى 15 ميلاً بحريًا.

واكدت المصادرالعبريةان اعادة الامور الى التهدئة في قطاع غزة إلى سابق عهدها مشروطة باستمرار الحفاظ على الهدوء والاستقرار الأمني موضحةانه سيتم اختبار حماس ، التي تتحمل المسؤولية عما يجري في القطاع.

وسائل اعلام عبرية نقلت ايضا انتقادات من قبل احزاب المعارضة في اسرائيل للاتفاق موضحة ان نتنياهو وغانتس دمروا قوة الردع الاسرائيلية في قطاع غزة.

ونقلت القناة السابعة في تلفزيون اسرائيل عن افيغدور ليبرمان ونفتالي بانيت قولهما ان نتنياهو وغانتس باعوا امن اسرائيل من اجل تحقيق مكاسب سياسية لهما على حساب امن مواطني اسرائيل في الجنوب.