الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / تركيا: لم نتراجع في شرق المتوسط وسفينة “أوروتش رئيس” عادت للصيانة

تركيا: لم نتراجع في شرق المتوسط وسفينة “أوروتش رئيس” عادت للصيانة

أنقرة/PNN- صرح وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الاثنين، بأن بلاده لم تتراجع عن أعمال التنقيب في شرق المتوسط، وبأن وسفينة “أوروتش رئيس” (الريس عروج) عادت إلى ميناء أنطاليا للصيانة.

وجاء تصريح الوزير التركي تعليقا على مسألة عودة سفينة التنقيب “أوروتش رئيس” إلى تركيا، والتي فسرها البعض كتراجع عن أعمال التنقيب.

وأضاف وزير الخارجية التركي أنه بإمكان تركيا واليونان كجارتين إجراء لقاءات مباشرة، ولكن إن وضعت أثينا شروطا مسبقة نحن أيضا سنفعل بالمثل.

وقبل ذلك قال وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي فاتح دونماز، إن عودة سفينة التنقيب “أوروتش رئيس” إلى الساحل، نشاط روتيني يتم على أساس شهري.

وأفاد دونماز في تصريح عبر “تويتر” الاثنين، بأن عودة السفينة إلى الميناء جرى وفقا لمبدأ العمل الشهري لإجراء الصيانة وتبديل الموظفين والاستعداد للمهام اللاحقة.

وأضاف الوزير التركي أن سفينة “أوروتش رئيس” ستواصل عملها بعد تلك الإجراءات.

وأكد أن أنشطة التنقيب في البحر المتوسط مستمرة دون انقطاع وفقا للقانون الدولي، مشيرا إلى مواصلة سفن “ياووز” و”بربروس” و”خير الدين باشا” العمل في البحر.

وذكر أن سفينة “أوروتش رئيس” بدأت العمل في 10 أغسطس الماضي، وأنها جمعت بيانات من مساحة 3 آلاف و525 كيلو متر مربع.

وتعتبر “أوروتش رئيس” إحدى السفن البحثية النادرة في العالم، وهي مجهزة بالكامل ومتعددة الأغراض، بحيث يمكنها إجراء مسح جيوفيزيائي زلزالي ومغناطيسي ثنائي وثلاثي الأبعاد.

كما يمكنها القيام بعمليات مسح زلزالي ثلاثية الأبعاد حتى عمق 8 آلاف متر، وعمليات مسح زلزالي ثنائية الأبعاد حتى عمق 15 ألف متر.

المصدر: “الأناضول”