الرئيسية / ثقافة وفنون / بيت لحم تحصل على عضوية شبكة “اليونسكو” العالمية لمدن التعلم

بيت لحم تحصل على عضوية شبكة “اليونسكو” العالمية لمدن التعلم

رام الله/PNN- أعلنت اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم، في بيان لها اليوم الاثنين، عن حصول مدينة بيت لحم الفلسطينية على عضوية شبكة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو” العالمية لمدن التعلم، والتي تهدف للمساهمة في بناء القدرات وصياغة أدوات جديدة لتطوير وتنفيذ ورصد مدن التعلم، ودعم وتسريع ممارسة التعلم مدى الحياة، من خلال أنشطتها في مجال الحوار، والتعلم من الأقران، والتعاون بين المدن الأعضاء.

واعتبرت اللجنة الوطنية هذه العضوية، إنجاز فلسطيني هام لمدينة بيت لحم على وجه التحديد، لما فيه من مساهمة في تحقيق عدد من الأهداف الهامة في مجال التعلم، والمتمثلة بضمان التعليم الجيد بصفة عادلة ودون إقصاء، وتوفير إمكانيات للتعلم مدى الحياة للجميع وبشكل مستدام ومرن، وأشارت اللجنة الوطنية التي تابعت تقديم الملف للمنظمة، إلى أن الإعلان عن العضوية سيتم خلال احتفالية تقيمها “اليونسكو” للإعلان عن أعضاء الشبكة الجدد، يوم الأربعاء القادم الموافق 23 سبتمبر الجاري.

وقدم أمين عام اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم د. دوّاس دوّاس، أحر التهاني لبلدية بيت لحم لهذه المناسبة، مثمنا الجهود الحثيثة التي قامت بها، وسرعة الاستجابة والتفاعل مع هذا الإعلان الدولي وإعداد وتقديم الملف، وما سيترتب عليه من فرصة لتكون مدينة بيت لحم بين دول العالم المهتمة في هذا الشأن، شاكرا بالوقت ذاته جهود مندوبية فلسطين الدائمة لدى منظمة “اليونسكو” على جهودها بالتواصل الحثيث للوصول إلى هذه العضوية.

يذكر أن شبكة “اليونسكو” العالمية لمدن التعلم هي شبكة دولية ذات توجه لتوفير الإلهام والدراية وأفضل الممارسات التي يمكن لمدن التعلم في جميع مراحل التنمية أن تستفيد بشكل كبير منها، من خلال مشاركة الأفكار مع المدن الأخرى، حيث قد توجد بالفعل حلول للقضايا التي تنشأ مع تطور مدينة تعلم واحدة في مدن أخرى، وتدعم الشبكة تحقيق جميع أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر (SDGs) ، ولا سيما الهدف الـ4 (ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع) والهدف الـ11 (جعل المدن شاملة وآمنة، مرنة ومستدامة).