حملة ع كيفك
الرئيسية / أسرى / الاحتلال ينقل الأسير المقدسي أيمن سدر لمستشفى سجن الرملة

الاحتلال ينقل الأسير المقدسي أيمن سدر لمستشفى سجن الرملة

القدس/PNN- أقدمت إدارة سجون الاحتلال على نقل الأسير المقدسي أيمن سدر (54 عاما) من مستشفى “سوروكا” “الإسرائيلي” إلى مستشفى سجن الرملة، بعد تفاقم وضعه الصحي بسبب إصابته بفيروس “كورونا”.

وبتاريخ 26/1/2021 كانت إدارة سجون الاحتلال نقلت الأسير سدر من سجن رامون إلى المستشفى بعد تراجع حالته الصحية نتيجة إصابته بـ”الكورونا”.

وفي وقت سابق حذر مكتب إعلام الأسرى، من تدهور الأوضاع الصحية للأسرى المصابين بفيروس “كورونا” في قسم 8 بسجن ريمون.

وأكد المكتب أن أوضاع الأسرى في قسم 8 بسجن ريمون صعبة للغاية ولا يتلقون العلاجات الطبية المناسبة، حيث تمنع إدارة سجون الاحتلال توفير الفيتامينات والمدعمات الطبية اللازمة للأسرى المصابين بـ”كورونا”.

وأشار المكتب إلى أن إدارة سجون الاحتلال تفرض أجواء نفسية صعبة على الأسرى المصابين بـ”كورونا”.

تجدر الإشارة إلى أنه وبتاريخ 13/5/2020 أنهى الأسير سدر (53 عاماً) عامه الخامس والعشرين في سجون الاحتلال ودخل عامه السادس والعشرين على التوالي في سجون الاحتلال، وهو أحد عمداء الأسرى.

وكانت قوات الاحتلال إعتقلت سدر على حاجز بيت حانون خلال عودته من قطاع غزة في سنة 1995، ونقل إلى مركز تحقيق المسكوبية، حيث تعرض هناك لتحقيق عنيف إستمر لأكثر من 5 شهور، وكان يصنفه الاحتلال بأنه من أخطر الأسرى، ولديه معلومات حول عمليات إستشهادية قادمة، لذلك استخدم معه كل وسائل التعذيب المحرمة دولياً.

وقد تنقل الأسير سدر خلال فترة إعتقاله الطويلة في السجون كافة ويقبع حالياً في سجن رامون الصحراوي، وهو متزوج وأب لابن واحد، كان عمره 4 شهور حين إعتقاله، والآن أصبح عمره 25 عاماً، ورفض الاحتلال الإفراج ضمن صفقة “وفاء الأحرار”.

شركة كهرباء القدس