حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / مصادر مطلعة: الفصائل ناقشت الانتخابات والإشراف الأمني وحوار القاهرة مختلف عن أجواء 2017

مصادر مطلعة: الفصائل ناقشت الانتخابات والإشراف الأمني وحوار القاهرة مختلف عن أجواء 2017

القاهرة /PNN/ كشفت مصادر مطلعة اليوم الثلاثاء 9/2/2021، أن الأجواء الإيجابية استمرت في الجلسة الثانية لحوار الفصائل الفلسطينية في القاهرة، واتسمت بالهدوء وعدم التوتر، واختلفت عن أجواء جلسات 2017.

وأفاد موقع فلسطين اليوم المحسوب على حركة الجهاد الاسلامي نقلاً عن مصادر مطلعة، أن الحديث في الحوار تناول كل العناوين التي تحدث فيها الفصائل في المداخلات.

وأشار إلى أنه جرى بدء الحديث عن الانتخابات ومتطلبات إجرائها والنجاح بما في ذلك التوافق على تشكيل محكمة الانتخابات، والإشراف الأمني والإداري، وميثاق الشرف وتهيئة الأجواء لها.

وأوضح الموقع نقلا عن موفده، أن اليوم سيتم استكمال الحوار حول الملف الثاني وهو الشراكة ، سواء كان منظمة التحرير الفلسطينية، وتحقيق برنامج سياسي كمرجعية، حيث اقترحت بعض الصيغ له من قبل الفصائل .

وكان الحوار الوطني الفلسطيني الشامل انطلق، بمشاركة كافة الفصائل الفلسطينية، وشخصيات مستقلة، في العاصمة القاهرة.

وناقش المجتمعون “القضايا المتعلقة بإنهاء الانقسام وترتيب البيت الفلسطيني وإجراءات عقد الانتخابات العامة الفلسطينية”، بحسب المصدر ذاته.

ويستمر الحوار ثلاثة أيام يتم خلالها بحث التحضيرات للانتخابات وتوحيد المواقف بشأنها وإيجاد حل للمعيقات التي قد تواجهها العملية الانتخابية.

ووفق مرسوم رئاسي سابق، ستجرى الانتخابات، على 3 مراحل خلال العام الجاري: تشريعية في 22 مايو/ أيار، ورئاسية في 31 يوليو/ تموز، وانتخابات المجلس الوطني في 31 أغسطس/ آب.

وأُجريت آخر انتخابات فلسطينية للمجلس التشريعي مطلع 2006، وأسفرت عن فوز “حماس” بالأغلبية، فيما سبقها بعام انتخابات للرئاسة وفاز فيها الرئيس محمود عباس.

ومنذ 2007، يسود انقسام بين حركتي “حماس” التي تسيطر على قطاع غزة، و”فتح”، وأسفرت وساطات واتفاقات عديدة مطلع الشهر الجاري عن توافق الحركتين على شكل وتوقيت الانتخابات.

شركة كهرباء القدس