حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / بلدية بيت لحم تغلق ابوابها لمدة يوم لمطالبة وزارة المالية بتسديد المستحقات لها

بلدية بيت لحم تغلق ابوابها لمدة يوم لمطالبة وزارة المالية بتسديد المستحقات لها

بيت لحم /PNN/ حسن عبد الجواد – نظم العاملون في بلدية بيت لحم، اعتصاما أمام مبنى البلدية، في ساحة المهد احتجاجا على عدم التزام وزارة المالية بتحويل مستحقات البلديات بشكل دوري ومنتظم، ما أدى إلى تأخر دفع رواتب الموظفين منذ أكثر من شهر.

وشارك في الاعتصام، رئيس بلدية بيت لحم انطون سلمان، وعدد من أعضاء المجلس البلدي، ولجنة العاملين في البلدية، ونقابة العاملين في الهيئات المحلية، وعشرات الموظفين والعاملين في مختلف أقسام العمل في البلدية.

وقال سلمان، أن من ابسط حقوق العاملين رفع صوتهم احتجاجا على تأخر صرف رواتبهم، وأكد أن المجلس البلدي يدعم هذه المطالب والحقوق لأنها تعبير صادق عن مدى حاجة العاملين لتسديد التزاماتهم الصحية والتعليمية والصحية والمعيشية.

ولفت إلى مجموع استحقاقات بلدية بيت لحم المالية المتراكمة على وزارة المالية تزيد عن 17 مليون شيكل، وبالرغم من ذلك تقوم البلدية بتقديم خدماتها للمواطنين، على أكمل وجه في مختلف المجالات، رغم الأعباء التي فرضها انتشار جائحة “كورونا”.

ودعا سلمان وزارة المالية، إلى الاستجابة لمطالب الهيئات المحلية ودفع استحقاقاتها المالية بأسرع وقت ممكن، حتى تستطيع القيام بمهامها، وواجباتها اتجاه المواطنين.

وقال إبراهيم صلاحات امين سر لجنة العاملين في بلدية بيت لحم، أن العاملين في مختلف أقسام العمل لم يتسلموا رواتبهم عن شهر شباط، وليس هناك أي انتظام في دفع الرواتب للعاملين منذ بدء جائحة “الكورونا ” في بيت لحم، لافتا إلى أن سبب هذه الأزمة مماطلة وزارة المالية في دفع مستحقات البلديات.

واعتبر وليد الخطيب رئيس النقابة الوطنية للهيئات المحلية، ان عدم تحويل المخصصات المالية للهيئات المحلية مساس مباشر بالقوت اليومي للموظفين والعاملين في هذه الهيئات، مشيرا إلى ان عدد العاملين فيها يزيد عن 18 ألف موظف وعامل.

وأضاف الخطيب ان هذه المخصصات ليست منحة من وزارة المالية للهيئات المحلية، وإنما هي حقوق للبلديات والعاملين فيها، فقد تم جمعها كضرائب أملاك ورخص مهن وحرف وصناعات من المواطنين، وعلى وزارة المالية احترام التزاماتها.

وقال:”نعول في النقابة الوطنية للعاملين في الهيئات المحلية على اجتماع رئيس الهيئات المحلية مع وزير المالية لإنهاء هذه الأزمة، والتوصل إلى حلول مجدية، وفي حال عدم فشل ذلك سنكون امام خيار تصعيد الاحتجاجات دفاعا عن حقوقنا.”

وأشاد جلال عساف رئيس قسم ادارة النفايات في بلدية بيت لحم بموقف العاملين في بلدية بيت لحم، واستعدادهم رغم تأخر رواتبهم وعدم انتظامها ، والظروف الصعبة التي فرضتها جائحة “كورونا”، على الاستمرار في العمل وتقديم الخدمات البلدية للمواطنين.

وقال عساف المتحدث باسم عمال بلدية بيت لحم المحتجين إن الاعتصام جاء بعد عدم بعد عدم قدرتها على استئناف دفع رواتب موظفيها، لأنها تعتمد بشكل كبير على السياحة في دخلها المالي ما جعله يتأثر بسبب عدم وجود السياح في ظل جائحة كورونا، وكذلك عدم التزام وزارة المالية بدفع المستحقات المترتبة عليها

وقال الموظفون في بيان لهم، إنهم واصلوا عملهم في تقديم الخدمات رغم تفشي فيروس كورونا، وفي ظل ظروف صعبة، مؤكدين أن هذه الأزمة سببها عدم تحويل وزارة المالية لمخصصات البلديات بشكل دوري ومنتظم.

شركة كهرباء القدس