حملة السرعة ماكس
الرئيسية / محليات / مجلس الوزراء يقر تقديم مبالغ مالية لمؤسسات مقدسية لدعم صمود المقدسيين ويطلق مشروع إنشاء “مدينة سما قرنطل” في أريحا

مجلس الوزراء يقر تقديم مبالغ مالية لمؤسسات مقدسية لدعم صمود المقدسيين ويطلق مشروع إنشاء “مدينة سما قرنطل” في أريحا

رام الله /PNN/قرر مجلس الوزراء تقديم مبالغ مالية لمؤسسات مقدسية لدعم صمود المقدسيين في معالجة قضايا ناجمة عن الاحتلال، ووافق على تخصيص مساعدات مالية لعدد من الجمعيات الفاعلة التي تعمل في المجالات الخيرية والانسانية.

كما قرر المجلس خلال جلسته الأسبوعية رقم (106) التي عقدت اليوم الاثنين، اعتبار يومي السبت الموافق 1/5/2021م، والأحد الموافق 2/5/2021م عطل رسمية في فلسطين بمناسبة عيد العمال العالمي، وعيد الفصح المجيد، واستحداث مديرية للتربية والتعليم في بيرزيت بمحافظة رام الله والبيرة، لتحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين وتقليل الازدحامات المرورية في رام الله والبيرة.

وصادق المجلس على توصيات لجنة البنية التحتية الوزارية والمتمثلة في توفير التمويل اللازم لتنفيذ الرزمة الثانية من مشروع تصريف مياه الأمطار والصرف الصحي من محطة معالجة مسلية بمحافظة جنين. وصادق على نظام المجلس الاستشاري للتعليم العام، وإحالة عدد آخر من مشاريع قوانين وأنظمة للجهات المعنية للدراسة.

واعتمد المجلس، ضمن قراراته، جدول تشكيلات وظائف الدوائر الحكومية للعام 2021م، فيما سمح بصلاة الجمعة في المساجد مع الحفاظ على الإجراءات الصحية المتبعة.

وأشاد رئيس الوزراء محمد اشتية في مستهل الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء، بما قدمه المرابطون في المدينة المقدسة خلال الأيام الماضية من معاني التضحية والفداء والوفاء دفاعا عن مقدساتهم الإسلامية والمسيحية أمام اعتداءات جنود الاحتلال والمستوطنين لطمس هويتها وتغيير معالمها لتهويدها وبسط السيطرة عليها.

وقال: “إن القدس مدينة الأنبياء ومسرى خاتم النبيين ومعراجه إلى السماء، تقدم اليوم أسمى معاني التضحية والفداء والوفاء وهي تولد من جديد بسواعد شبانها وعطاء شيوخها وأطفالها ونسائها الذين أضاؤوا شوارعها وحاراتها وأزقتها بحناجرهم المجروحة بصيحات الحرية ليعيدوا للأمة مجدها ولقبلة المسلمين الأولى زيتها الذي أشعل الأمل من جديد في قناديل هويتها العربية والإسلامية والمسيحية”.

وأكد رئيس الوزراء أن صمود المقدسيين ودفاعهم عن مدينتهم كان بمثابة رسائل تؤكد على عروبة وإسلامية المدينة، مضيفا: “لقد كانت المشاهد الطالعة من شوارع القدس ومن أزقتها وحاراتها خلال الأيام الماضية بمثابة رسائل لكل من يهمه الأمر تؤكد أنها كانت وستظل عربية وإسلامية الوجه والقلب واللسان”.

وحمّل رئيس الوزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية عن اعتداء المستوطنين على المسجد الأقصى المبارك، مديناً الشعارات العنصرية التي رددها المستوطنون ضد المقدسيين، ومحاولات تغيير معالمها وطمس هويتها وبسط سيطرتهم عليها لتهوديها.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن “ما تقوم به سلطات الاحتلال بحق أهالي القدس، وحصار قطاع غزة، واعتداءات المستوطنين المتواصلة، يرتقي إلى جرائم حرب وأسوأ من أي نظام عنصري عبر التاريخ”، داعياً المجتمع الدولي إلى التحرك الجدي وأخذ آلامنا بجدية عالية.

ولفت إلى أن القيادة الفلسطينية ستجتمع مساء الخميس المقبل، لمناقشة موضوع الانتخابات التشريعية المزمع عقدها في الثاني والعشرين من أيار المقبل في ضوء رفض إسرائيل إجراء الانتخابات في القدس، كما ستتم مناقشة مختلف التطورات.

وقال رئيس الوزراء: “إنه بتوجيهات من الرئيس محمود عباس، سيتم إطلاق مشروع إنشاء مدينة “سما قرنطل” في منطقة أريحا بمساحة 6600 دونم، حيث تتسع في المرحلة الأولى لنحو 15-20 ألف نسمة، فيما ستكون المدينة وفق أحدث العلوم العصرية في الاستدامة بحفاظها على البيئة وتوفير الطاقة، واستغلال الموارد المتجددة وتجميع مياه الأمطار وإعادة استخدام المياه العادمة، والاهتمام بالمساحات الخضراء والتنوع الحيوي، وغيرها من المفاهيم التي تسعى لتحقيق تنمية حقيقة مستدامة وشاملة وبيئة، لتقدم نموذجاً حضرياً يليق بتضحيات الأجيال المتعاقبة للوصول إلى دولة عصرية نفخر بها، ولتكون هذه المدينة واحدة من أهم معالهما المستقبلية”.

وتقدم رئيس الوزراء بالتعزية إلى العراق، قيادة وشعباً، بضحايا الحريق الذي أودى بحياة عدد من المرضى في أحد المستشفيات المتخصصة بعلاج مرضى فيروس “كورونا” في العاصمة بغداد أول أمس، كما تقدم بالعزاء لعائلة عبد الرحمن عبد الله في قرية صرة جنوب غرب نابلس، بضحايا الحريق الذي أودى بحياة الأم وأطفالها.

واستمع المجلس إلى تقرير حول الحالة الوبائية حيث اتخذ قرارا بفتح المساجد والكنائس ودور العبادة أيام الجمع وأيام الأحد لأداء الصلوات في ظل الانخفاض الذي طرأ على المنحنى الوبائي جراء التزام المواطنين بالتدابير والإجراءات الوقائية خلال الأسابيع الماضية، وفي ظل استمرار تقديم المطاعيم للفئات الأولى بالرعاية من المرضى وكبار السن كما تتواصل عملية تقديم المطاعيم للكوادر التعليمية بيسر وسهولة بما يضمن استمرار العملية التعليمية وفق نظام التعليم المدمج الذي اعلنت عنه وزارة التربية والتعليم.

وتقدم رئيس الوزراء بالتهنئة لأهلنا المسيحيين بعيد الفصح المجيد الذي يحل يوم الأحد المقبل الموافق الثاني من أيار والذي سيكون يوم عطلة رسمية معربا عن أمنياته بأن يعيده الله وقد تحققت تطلعات شعبنا بالحرية والاستقلال وإنهاء الاحتلال.

كما وتقدم بالتهنئة من العمال بمناسبة حلول عيد العمال العالمي الذي يصادف يوم السبت المقبل الموافق الأول من أيار المقبل والذي يعتبر عطلة رسمية مؤكدا بأن مجلس الوزراء سيدرس رفع نسبة الحد الأدنى للأجور.

وأكد مجلس الوزراء سعيه لتوفير المساعدات النقدية المقدمة من وزارة التنمية الاجتماعية للأسر الفقيرة والعمل على صرفها فورا حال توفرها.

وأعرب المجلس عن رفضه للغة غير المسؤولة التي تضمنها بيان نقابة الأطباء تجاه بعض الوزراء، معتبرا أن مجلس الوزراء يعمل بروح الفريق الواحد وأن قراراته تتخذ بحرص ومسؤولية جماعية، داعيا نقابة الأطباء لمواصلة الحوار والامتناع عن كل ما من شأنه الإضرار بصحة المواطنين وسلامتهم ومطالبا النقابة بالكف عن رفض تقديم الخدمات الطبية والتمريضية في المستشفيات والالتزام بقرار المحكمة القاضي بوقف الإضراب.

شركة كهرباء القدس