حملة السرعة ماكس
الرئيسية / فلسطينيون في المهجر / دائرة شؤون اللآجئين تجدد مطالبها للأونروا بتلبية الاحتياجات الاغاثية والصحية العاجلة

دائرة شؤون اللآجئين تجدد مطالبها للأونروا بتلبية الاحتياجات الاغاثية والصحية العاجلة

بيت لحم/PNN- جددت دائرة شؤون اللاجئين في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مطالباتها لإدارة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين ” الأونروا” بتلبية الاحتياجات العاجلة لأبناء شعبنا اللاجئين في القطاع وخصوصاً الذين تشردوا من بيوتهم خلال العدوان الصهيوني الإجرامي على القطاع والمساهمة في إعادة الاعمار، مؤكدةً أن كل ما تقوم به الإدارة من نداءات وتصريحات للاستهلاك المحلي وللتهرب من مسؤولياتها القانونية والأخلاقية.

واعتبرت الدائرة أن ما جرى في القطاع من عدوان ودمار كبير يتّحملّ مسؤوليته الاحتلال الصهيوني ومن ورائه المجتمع الدولي المتواطئ والصامت على هذه الجرائم، وبالتالي فإن حل المشكلة من جذورها سياسية، إلا أنه في ظل هذه المعاناة المتواصلة يجب أن تضطلع إدارة الأونروا بمسؤولياتها وواجباتها للتخفيف من آثار وتداعيات هذه الحرب العدوانية والأوضاع الكارثية.

وأشارت الدائرة أن على إدارة الأونروا فتح مخازنها بشكل عاجل لتوفير المواد الاغاثية والصحية للمتضررين من العدوان وتقديم مساعدة مالية لمن لجأوا إلى بيوت أخرى بعد تدمير بيوتهم، قبل الحديث عن أي نداءات أو دعوات دولية لتوفير موازنة اغاثية عاجلة على أهمية ذلك.

وشددت الدائرة على قدرة الأونروا على تخفيف معاناة هذه الأسر المتضررة والمكلومة، في ضوء أنها أكبر مؤسسة دولية عاملة في القطاع وتقدم الخدمات والمسؤوليات تجاه اللاجئين، وتمتلك إمكانيات وقدرات يمكن أن تساهم وبالتنسيق مع الجهات الرسمية والمؤسسات الأهلية في إنهاء معاناة هؤلاء المتضررين سريعاً وفوراً.

ودعت الدائرة أبناء أمتنا العربية وأحرار العالم إلى مواصلة الضغط على المجتمع الدولي والدول المانحة من أجل تقديم مساعدات اغاثية وصحية عاجلة في ظل الأوضاع الكارثية التي تسبب بها العدوان على القطاع الذي يعاني أصلاً من أوضاع اقتصادية ومعيشية صعبة.

وختمت الدائرة بيانها داعية جميع القوى والمؤسسات واللجان الشعبية ودائرة شئون اللاجئين في منظمة التحرير إلى تضافر الجهود من اجل تعزيز الضغط على الأونروا للقيام بواجباتها، وأيضاً المساهمة الميدانية في متابعة أوضاع شعبنا وخصوصاً المتضررين منهم.

شركة كهرباء القدس