حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / خلال زيارتها ارطاس : وكيل وزارة الخارجية تؤكد اهمية توحيد الجهود لحماية الموروث الحضاري لتعزيز الرواية الفلسطينية لمواجهة اكاذيب الاحتلال

خلال زيارتها ارطاس : وكيل وزارة الخارجية تؤكد اهمية توحيد الجهود لحماية الموروث الحضاري لتعزيز الرواية الفلسطينية لمواجهة اكاذيب الاحتلال

بيت لحم /PNN/عبرت وكيل وزارة الخارجية الفلسطينية الدكتورة امل جادو شكعة على ضرورة العمل على تعزيز المواقع التاريخية والتراثية من خلال التعاون ما بين كافة جهات العمل سواء الوزارات والمؤسسات الحكومية او القطاع الاهلي والخاص سيما المناطق التي تواجه سياسات اسرائيلية لتزوير التاريخ والرواية الاصلية من خلال السعي لترويج روايات وادعاءات كاذبة لتبرير الاستيطان والممارسات العنصرية.

جاء ذلك خلال جولة للوكيل جادو شكعة في بلدة ارطاس حيث كان في استقبالها بالجولة امين سر حركة فتح جميل ربايعة و مدير مركز حفظ التراث بالبلدة محمود جبر واعضاء المركز فادي سند ورمزي ابو صوي وبحضور امين سر فتح في مخيم عايدة محمد لطفي.

واشارت جادو شكعة الى اهمية العمل في مجال الحفاظ على الرواية والحفاظ على التراث الثقافي الى جانب العمل على حماية المواقع التاريخية من خلال العمل بالميدان وتعزيز الوجود والحضور الفلسطيني فيها مشيرة الى انها ستعمل مع الجهات ذات العلاقة على تعزيز العمل في ارطاس بالتعاون مع ممثلي الدول والمؤسسات المانحة في المستقبل القريب.

و وعدت وكيل وزارة الخارجية نقل معاناة بلدة ارطاس وكل القرى الفلسطينية التي تعاني من الاعتداءات الاسرائيلية من خلال الدبلوماسية الفلسطينية موضحة اهمية العمل على توثيق وتسجيل هذا التاريخ والتراث الفلسطيني في البلدة على سجل التراث العالمي بالتعاون مع الوزارات والاطر الرسمية الفلسطينية وعلى راسها وزاة السياحة الفلسطينية الى جانب السعي لنقل الرسالة لسفراء فلسطين في مختلف دول العالم من جهة والسفراء الاجانب المعتمدين لدى دولة فلسطين.

وعبرت جادو شكعة عن سعادتها بزيارة بلدة ارطاس ومشاركتها بالسير على مسار خطا السبيل في  البلدة الذي تضمن زيارة برك سليمان ودير ارطاس والقلعة والمركز التراث كما شكرت وثمنت ادارة وراهبات دير ارطاس على حرارة الترحيب والاستقبال حيث اكدت ان الجولة كانت غنية بالثقافة والتراث والتجربة شاكرة  مستقبليها على حسن الاستقبال والشروحات التي قدموها مضيفة ان بلدة ارطاس غاية الجمال وتضرب جذورها في عمق التاريخ والثقافة والتراث التي لن يستطيع الاحتلال طمسها.

وكان جميل ربايعة امين سر فتح ببلدة ارطاس قد رحب بالوكيل جادو والوفد المرافق لها وقدم لها شرحا عن واقع البلدة والاعتداءات الاسرائيلية التي ينفذها جيش الاحتلال والمستوطنون خصوصا الاقتحامات للمستوطنين التي تكررت وتزايدت في الاونة الاخيرة.

بدورهما قدم فادي سند ورمزي ابو صوي شرحا للوكيل جادو عن مسار خطا السبيل للسياحة البيئية والمجتمعية والذي يتضمن العديد من التفاصيل والتراث والتاريخ الغني على اكثر من صعيد حيث تضمنت الجولة مسير في محيط البرك ومسار البلدة بالاضافة الى جولة وزيارة لمركز حفظ التراث في البلدة الذي يعاني من اوضاع صعبة وتهميش حيث كان في الاستقبال هناك محمود جبر رئيس المركز الذي قدم شرحا مفصلا عن المركز وجهوده والعقبات التي تواجههم بالعمل من اجل حماية التراث وتعزيز الثقافة الوطنية في ظل كل التعقيدات التي تواجها البلدة في السنوات الاخيرة.

شركة كهرباء القدس