حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / لليوم الثاني.. غليك يتقدم اقتحامات المستوطنين للأقصى

لليوم الثاني.. غليك يتقدم اقتحامات المستوطنين للأقصى

القدس/PNN-اقتحم عشرات المستوطنين، صباح اليوم الخميس، ساحات المسجد الأقصى، من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة لشرطة الاحتلال، فيما تقدم الحاخام يهودا غليك، الاقتحامات لليوم الثاني، بينما تواصل سلطات الاحتلال التضييق على دخول الفلسطينيين لساحات الحرم.

وأفادت دائرة الأوقاف أن المستوطنين اقتحموا ساحات الأقصى، على شكل مجموعات، ونفذوا جولات استفزازية، تركزت في المنطقة الشرقية من المسجد وبالقرب من مصلى باب الرحمة وتلقوا شروحات عن “الهيكل” المزعوم، فيما قام بعضهم بتأدية شعائر تلمودية قبل مغادرة ساحات الحرم من جهة باب السلسلة..

وأشارت إلى أنه لليوم الثاني على التوالي اقتحم غليك ساحات الأقصى، وقام بفتح بث مباشر أدى خلاله مع متابعيه صلوات ومباركات مقابل المال، وكذلك أجرى مقابلات صحفية.

وأوضحت أن صحفيان عرفا على نفسيهما بإنها من بريطانيا والولايات المتحدة أجريا مقابلات مع عدد من المستوطنين المقتحمين للأقصى، ومن بينهم غليك، وذلك تحت حراسة وحماية قوات الاحتلال.

وفي تصرفات استفزازية متواصلة، قام مستوطنون بقراءة التوراة بصوت عال في ساحات المسجد الأقصى، ودون أية أدنى مراعاة لحرمة المكان الدينية.

وتشهد فترة الاقتحامات إخلاء قوات الاحتلال المنطقة الشرقية من المسجد من الفلسطينيين، وذلك لتسهيل اقتحام المستوطنين.

وتتم الاقتحامات على فترتين صباحية، وبعد صلاة الظهر عبر باب المغاربة في الجدار الغربي للمسجد بحماية ومرافقة من قوات الاحتلال، ضمن جولات دورية يقومون بها تهدف لتغيير الواقع في المدينة المقدسة والمسجد الأقصى المبارك.

ويستهدف الاحتلال المقدسيين من خلال الاعتقالات والإبعاد والغرامات، بهدف إبعادهم عن المسجد الأقصى، وتركه لقمة سائغة أمام الأطماع الاستيطانية.

وارتكب الاحتلال ومستوطنوه خلال شهر تموز/يوليو الماضي 22 اعتداء على دور العبادة والمقدسات، فيما أبعد الاحتلال 3 مواطنين عن أماكن السكن وعن المسجد الأقصى، في الوقت الذي قدم الحماية إلى 3387 مستوطنا اقتحموا الأقصى خلال ذات الفترة.

شركة كهرباء القدس