حملة ع كيفك
الرئيسية / تقارير مصورة / PNN بالفيديو : ترحيب شعبي وفصائلي بمشروع ترميم منازل المخيمات المدعوم من الرئيس خلال تسليم 12 منزل بمخيم الدهيشة

PNN بالفيديو : ترحيب شعبي وفصائلي بمشروع ترميم منازل المخيمات المدعوم من الرئيس خلال تسليم 12 منزل بمخيم الدهيشة

بيت لحم /PNN/ سلمت دائرة المساعدات الانسانية بديوان الرئاسة الفلسطينية واللجنة الشعبية لخدمات مخيم الدهيشة وممثلي فصائل العمل الوطني والمؤسسات الشعبية والاهلية بالمخيم اثني عشر منزلا لاهالي المخيم بعد ترميمها ضمن منحة الرئيس محمود عباس ابو مازن للمخيم والهادفة لترميم المنازل للفئات الاشد فقرا بالمخيمات والتي تحتاج للاسناد في اطر حرص الرئيس على ثتبيت اهلنا وتعزيز صمودهم بالمخيمات التي تعتبر محطة للعودة للديار والقرى الاصلية التي هجروا منها.

وقامت اللواء رائدة الفارس مسؤولة دائرة الشؤون الانسانية بالرئاسة الفلسطينية ورئيس اللجنة الشعبية بمخيم الدهيشة نائب محافظ بيت لحم محمد طه ابو عليا واعضاء اللجنة وممثلي فصائل العمل الوطني ومؤسسات المخيم بجولة حيث تم خلالها اطلاع اللواء الفارس على المنازل الاثني عشر التي تم ترميمها بالمخيم في اطار منحة الرئيس لاسناد المخيمات الفلسطينية.

واطلعت اللواء الفارس على سير العمل بترميم المنازل والتقت بالمواطنين من اهلي المخيم حيث اكدت لهم على دعم الرئيس وحرصه على مد يد العون لهم من باب الواجب اتجاههم لان المخيمات الفلسطينية هي جوهر الصراع وهي رمز القضية الوطنية الفلسطينية وبالتالي فان توفير سبل العيش الكريم لهم لحين عودتهم من اولويات الرئيس محمود عباس ابو مازن.

واضافت الفارس ان تسليم هذه البيوت ياتي في اطار مشروع ومنحة مقدمة من الرئيس محمود عباس لابناءه في مخيمات اللجوء لترميم المنازل ومساعدة العائلات الاكثر احتياجات لترميم منازلها في اطار متابعة وحرص الرئيس على اهلنا في المخيمات الفلسطينية.

وعبرت اللواء الفارس عن عميق تقديرها وشكرها لحفاوة الاستقبال من اهالي مخيم الدهيشة وفصائله الوطنية ومؤسساته الشعبية والاهلية مؤكدة ان مشروع ترميم البيوت ما هو الا واجب نقدمه لابناء شعبنا لان المخيمات عنوان القضية وقلاع الثورة المستمرة حتى النصر والعودة الى الديار الاصلية.

بدوره قال محمد طه ابو عليا  ان تسليم هذه المنازل اليوم ياتي في اطار مشروع دعمه الرئيس محمود عباس لكل المخيمات الفلسطينية بالوطن والشتات بتاهيل منازل وبيوت حتى تصبح مؤهلة للسكن في ظل وجود عائلات غير قادرة على تاهيل بيوتها

واضاف ابو عليا في حديث مع شبكة فلسطين الاخباري PNN ان المشروع الخاص بترميم المنازل قائم منذ سنتان ومر بعدة مراحل الاولى تم فيها ترميم  25 منزلا  والثانية 28 منزلا واعرب عن الامل بان تشمل المرحلة الثالثة ثلاثين منزلا حتى نستطيع شمل اكبر عدد من السكان بالمخيم وتعزيز صمودهم وتغيير ظروف حياتهم الانسانية.

وعبر رئيس اللجنة الشعبية لخدمات مخيم الدهيشة عن شكره وشكر اهالي المخيم للرئيس محمود عباس على دعمه واسناده لمخيم الدهيشة بشكل خاص ولكافة المخيمات الفلسطينية بشكل عام مؤكدا على التفاف شعبنا ومخيماتنا حول القيادة الشرعية ممثلة بمنظمة التحرير والرئيس محمود عباس.

واكد ابو عليا ان هذه المشاريع داعمة لصمود ونضال شعبنا وتعزيز قدرته على الصمود لان من حق شعبنا العيش بكرامة وظروف انسانية حتى تحقيق اهدافه بالعودة الى الديار الاصلية سيما في وقت تقصر فيه وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الانروا بحق ابناء شعبنا مشددا على ان حق العودة حق مقدس يؤكده الرئيس والقيادة الفلسطينية من خلال هذه المشاريع التي تعزز الصمود حتى تحقيقه ودحر الاحتلال .

من ناحيته قال حسن عبد الجواد ممثلا عن لجنة التنسيق الفصائلي ان هناك عائلات كثيرة في المخيم الذي يزيد سكانه عن 14 الف نسمة بمساحة ضيقة وفي ظل كورونا واوضاع اقتصادية صعبة تاتي هذه المنحة من الرئيس لاسناد اهلنا في المخيمات.

واشار عبد الجواد ان رسالة ترميم هذه المنازل من الرئيس محمود عباس رسالة واضحة وهي اسناد شعبنا وتحسين ظروف عيشه بالمخيمات الفلسطينية حيث تعاني العائلات من ظروف صعبة حيث تشكل البنية التحتية بالمنازل مثل تاهيل الغرف والمطابخ والحمامات حاجة لكثير من العائلات ف يظل ضيق المساحات وفي ظل الازمات اقلاتصادية التي تعاني منها المخيمات.

واعتبر عبد الجواد ان منحة الرئيس بترميم منازل المخيم بمثابة الدعامة لتعزيز صمود اهالي المخيم وسد حاجاتهم الضرورية مثمنا هذا الدعم كما ثمن جهود اللواء رائدة الفارس التي تتابع بشكل يومي احتياجات الناس في المخيمات والقرى المستهدفة.

محمد الجعفري مدير عام الشؤون العامة في محافظة بيت لحم قال ان هذه المنحة تاتي في اطار جهود القيادة ممثلة بالرئيس محمود عباس والحكومة من اجل تقديم افضل سبل الحياة لابناء شعبنا خصوصا في المخيمات الفلسطينية.

وقال الجعفري ان المخيم وفعالياته تثمن هذه المشاريع الرئاسية يقدمون شكرهم للرئيس محمود عباس على هذه المنحة التي اوصلت المساعدات الضرورية لمن يستحقونها بلفتى انسانية رائعة لفئة تستحقها كما ثمن فريق العمل في وحدة المساعدات الانسانية بالرئاسة وعلى راسهم اللواء رائدة الفارس و اللجان الشعبية للخدمات بالمخيم وكافة الجهات التي اسندت هذه الجهود.

بدورهم عبر اهالي المخيم عن عميق شكرهم وتقديرهم للرئيس محمود عباس على دعمه واسناده لجهود ترميم منازلهم لتكون صالحة للسكن مثمنين ايضا جهود وعمل طواقم دائرة الشؤون الانسانية بالرئاسة واللجان الشعبية بالمخيمات التي ساهمت بتحسين ظروف عيشهم بعد ان كان واقعهم صعبنا صحيا وبيئيا.

وقال المواطن محمد عرفة انه يشكر الرئيس محمود عباس الذي استجاب لمناشدة عائلته التي تعايش اوضاعا صعبة مؤكدا ان تجاوب الرئيس والمؤسسات وقدومهم للاطلاع على المنزل وقيامهم بترميم المنزل بشكل كامل يعكس حرصهم معربا عن امله بان يقدم شكره بشكل اكبر للرئيس على هذا الدعم.

اما المواطنة فاطمة ابراهيم فقد عبرت عن شكرها للرئيس محمود عباس الذي لبى منزلها بترميم منزلها بشكل كامل حيث تم تنفيذ كافة الاعمال الترميمية التي ساعدت بتحسين ظروف عيشها حيث انه لم يكن مناسبا لصحتها بفعل الرطوبة اما الان فهو اصبح صالحا للعيش فيه بكرامة.

وكانت اللواء الفارس قد عقد اجتماعا مع ممثلي اللجنة الشعبية لخدمات مخيم الدهيشة ولجنة التنسيق الفصائلي في محافظة بيت لحم وممثلي بعض المؤسسات الشعبية والاهلية بالمخيم حيث نقلت لهم تحيات الرئيس محمود عباس ابو مازن واكدت لهم حرصه على اسناد المخيمات كما استمعت منهم لشرح عن جهودهم لتعزيز صمود المخيم واهاليه في ظل الظروف الصعبة سواء من حيث اقتحام الاحتلال وممارساته البشعة اليومية او من حيث واقع كورونا والجهود الفلسطينية المتكاتفة بين جميع ابناء المخيم لمواجهة ومنع انتشار الفايروس الذي ما يزال يشكل خطراعلى حياة المواطنين.

وقدم محمود رحال كلمة باسم فصائل العمل الوطني بمحافظة بيت لحم شكره للرئيس محمود عباس على هذا الدعم للمخيمات في بيت لحم كما ثمن نضال وكفاح المناضلة اللواء رائدة الفارس التي تناضل من اجل حقوق شعبنا منذ الثورة الفلسطينية في لبنان حيث عرفت بتاريخها النضالي والانساني لاسناد المخيمات في الشتات قبل ان تعود للوطن.

شركة كهرباء القدس