حملة ع كيفك
الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / ماكرون يحذر جونسون من “استغلال أزمة المهاجرين سياسيا”

ماكرون يحذر جونسون من “استغلال أزمة المهاجرين سياسيا”

باريس/PNN- حذّر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون من استغلال أزمة المهاجرين سياسيا، وذلك بعد غرق 27 شخصا في بحر المانش خلال محاولتهم الوصول إلى إنكلترا، وفق ما أعلنت الرئاسة، اليوم الخميس.

وقال قصر الإليزيه، في بيان، بعد محادثة هاتفية بين الرجلين في ساعة متأخرة يوم أمس الأربعاء، إن ماكرون أبلغ جونسون أن لدى فرنسا والمملكة المتحدة “مسؤولية مشتركة”.

وأضاف أنه “يتوقع من البريطانيين التعاون التام والامتناع عن استغلال وضع مأساوي لأهداف سياسية”.

وكان وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان قال في وقت سابق من اليوم الخميس إنه بإمكان بريطانيا وبلجيكا وألمانيا فعل المزيد لمساعدة فرنسا في مواجهة مشكلات المهاجرين غير الشرعيين والاتجار بالبشر.

وفي حديثه، بعد وفاة 27 مهاجرا يوم الأربعاء عندما فرغ زورقهم المطاطي من الهواء أثناء محاولتهم عبور القنال الإنجليزي، قال دارمانان لإذاعة آر.تي.إل إن “”هؤلاء المهاجرين كان بينهم عراقيون وصوماليون”، وجدد القول إنهم “غالبا ما ينجذبون” إلى سوق العمل البريطانية.

ولقي 27 شخصا مصرعهم نتيجة غرق زورق يقل مهاجرين كانوا يحاولون الوصول إلى بريطانيا قبالة سواحل شمال فرنسا، يوم أمس الأربعاء، بحسب ما أعلنت الشرطة الفرنسية.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية يوم أمس، إن رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس قد وصف الحادث بأنه ”مأساة“ مع تسجيل أعلى حصيلة منذ ارتفاع عدد عمليات العبور عبر المانش في 2018.

وكتب كاستيكس في تغريدة “أتعاطف مع العدد الكبير من المفقودين والجرحى ضحايا المهربين المجرمين الذين يستغلون بؤسهم” مؤكدا متابعة “الوضع مباشرة”.

وفي وقت سابق، توعد جونسون بشن حرب على عصابات الاتجار بالبشر، في إشارة إلى منظمي عمليات الهجرة غير النظامية عبر بحر المانش بين فرنسا وبريطانيا.

وكانت فرنسا وبريطانيا نفذتا عمليات بحث في مياه المانش شاركت فيها سفن ومروحيات للعثور على ناجين محتملين.

وتم نقل جثث الضحايا إلى ميناء كاليه، ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤول قضائي في مدينة ليل أن السلطات تعمل على تحديد هويات الضحايا وأعمارهم وجنسياتهم.

ويعيش مئات المهاجرين غير النظاميين في ظروف قاسية على شواطىء فرنسا بانتظار فرصة قد تسنح لهم بمغادرة البلاد.

شركة كهرباء القدس