مساحة إعلانية

بلدية الخليل تعلن استعدادها لمواجهة المنخفضات الجوية القادمة ‎‎

الخليل /PNN/افتتحت بلدية الخليل، غرفة عمليات وطوارئ استعداداً لمواجهة المنخفضات الجوية المتوقعة التي ستدخل البلاد اعتباراً من يوم غدٍ الأربعاء، حسب دائرة الأرصاد الجوية الفلسطينية، وأعلن رئيس بلدية الخليل الأستاذ تيسير أبو سنينة حالة الطوارئ في جميع أقسام البلدية العاملة على مدار الساعة خلال الاجتماع الذي عقده مع لجنة الطوارئ في مقر إطفائية بلدية الخليل، بحضور عدد من أعضاء المجلس البلدي ورؤساء الدوائر والأقسام المختلفة.

وأكدّ أبو سنينة أنّ البلدية والعاملين في أقسامها المختلفة على أهبة الاستعداد لمواجهة أي طارئ، لافتاً إلى أنّ البلدية تستعد للمنخفضات الجوية قبل بداية فصل الشتاء من كل عام، موضحاً أنه تم ربط جميع الأقسام بغرفة العمليات التابعة للبلدية بشكل يضمن التواصل والمتابعة للعمل بشكل علمي ومهني سليم، مبيناً أنّ الاستعدادات شملت تجهيز الآليات الخاصة بفتح الشوارع وإزالة الثلوج ونقل المواطنين في الحالات الحرجة، مشيراً إلى أنّ البلدية اتفقت مع شركات المقاولات والمتعهدين العاملين لديها، لوضع آلياتهم تحت تصرف القسم الهندسي وغرفة الطوارئ.

وأضاف أبو سنينة أنّ قسم الإعلام يعمل باستمرار على نشر إرشادات لتوعية المواطنين حول كيفية التصرف مع الظروف الطارئة، من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، في حال تراكم الثلوج أو حدوث الانجماد الناتج عن انخفاض درجات الحرارة بشكل كبير، حفاظاً على سلامة المواطنين وممتلكاتهم والممتلكات العامة، لافتاً إلى أنّ البلدية تعمل بتنسيق كامل مع كافة الجهات والمؤسسات المعنية في المحافظة من أجل مواجهة المنخفض.

وناشد أبو سنينة المواطنين الكرام بضرورة ترشيد استهلاك التيار الكهربائي وعدم تشغيل الأحمال الحرارية العالية خصوصاً في ساعات الذروة والتي تمتد ما بين الساعة (9) صباحاً حتى (2) ظهراً، وما بين الساعة (5) حتى (8) مساءً، داعياً المواطنين إلى الالتزام بإرشادات السلامة العامة وأخذ الحيطة والحذر حرصاً على سلامتهم، والتحلي بالصبر وروح المسؤولية في حال انقطاع التيار الكهربائي، أو حدوث أية أعطال، مهيباً بالمواطنين سرعة التبليغ عن أي حادث أو خلل كهربائي والاتصال بشكل فوري مع طوارئ كهرباء الخليل.

وكانت غرفة الطوارئ نشرت الأرقام الخاصة بها لتسهل على المواطن توجيه النداء بأسهل كيفية وأسرع وقت.