مساحة إعلانية
مساحة إعلانية
أرشيفية

اعتقالات بالضفة والاحتلال ينظر بتوقيف محافظ القدس

بيت لحم /PNN/ شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، حملة مداهمات وتفتيشات في مناطق مختلفة بالضفة الغربية تخللها اعتقال عددا من المواطنين، فيما تنظر محكمة الاحتلال بطلب الشرطة تمديد اعتقال محافظ القدس عدنان غيث، الذي أحتجز، أمس السبت، عند معبر الكرامة، حيث كان بطريقه للسفر إلى السعودية.

ذكر نادي الأسير أن قوات الاحتلال شنت مداهمات واقتحامات في مدن وقرى بالضفة، وأخضعت العشرات من المواطنين للاحتجاز والتحقيق الميداني لعدة ساعات، فيما تم تفتيش عشرات المنازل والعبث بمحتوياتها.

واعتقلت قوات الاحتلال عددا من المواطنين، جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية الاسرائيلية، وذلك بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد جنود الاحتلال والمستوطنين.

واعتقلت قوات الاحتلال الفتى سالم ياسين عصيدة من تل قضاء نابلس، فيما اعتقلت معين حمامرة من بيت لحم.

ومن سعير في محافظة الخليل، اعتقلت 5 مواطنين من عائلة واحدة، هم: أحمد عيسى شلالدة، إبراهيم عيسى شلالدة، حكم محمود شلالدة، رأفت يوسف شلالدة، محمد مصون شلالدة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال المواطن زياد الكيلاني من سيريس قضاء جنين.

وفي بيت ريما قضاء رام الله، داهمت قوات الاحتلال منزل المواطن عبدالله الريماوي، وهددته باقتحام منزله يوميا حتى يقوم بتسليم نجله عمر.

ومساء السبت، مددت سلطات الاحتلال، توقيف محافظ القدس، غيث، إلى اليوم الأحد، بعد أن استدعته مخابراتها للتحقيق بعد أن احتجزته على معبر الكرامة لعدة ساعات، حيث كان بطريقه للسعودية.

وقال مستشار الرئاسة لشؤون القدس أحمد الرويضي “في الوقت الذي يتحدث فيه العالم عن حل الدولتين وايقاف الاستيطان ووقف تهويد القدس، يأتي الاحتلال بهذا الاعتقال ويعطي رسالة واضحة بأنه يريد أن يستثني القدس ويفرض سيادته فيها وبالتالي يخرجها من اي مفاوضات سياسية قادمة ولذلك رسالتنا للمجتمع الدولي والادارة الاميركية والامم المتحدة، بأن تتحمل مسؤولياتها للضغط على الاحتلال للإفراج العاجل عن المحافظ غيث”.

وكانت سلطات الاحتلال احتجزت المحافظ غيث ومستشاره الإعلامي معروف الرفاعي صباح أمس السبت، لعدة ساعات ومنعتهما من السفر عبر معبر الكرامة وسلمته طلبا لمراجعة مخابراتها.

وقال الرفاعي “أثناء تواجدي برفقة المحافظ عدنان غيث على معبر الكرامة، قامت مخابرات الاحتلال باحتجازنا لأربع ساعات على المعبر، حيث كنا متوجهين إلى السعودية لتمثيل فلسطين في مؤتمر المدن العربية، وأبلغتنا بمنعنا من السفر، وسلمت المحافظ بلاغا لمراجعة مخابرات الاحتلال في المسكوبية”.