مساحة إعلانية

“تمكين للتأمين” تعقد اجتماع هيئتها العامة العادي

رام الله /PNN/ عقدت الهيئة العامة لشركة تمكين الفلسطينية للتأمين، اجتماعها العادي، يوم الخميس الموافق 31 آذار 2022، في مقر الشركة– رام الله، بحضور ممثل مراقب الشركات السيدة / ليانا الأطرش، ورئيس مجلس إدارة الشركة معالي الدكتور /ماجد عطا الحلو، ونائب رئيس مجلس الإدارة معالي السيد /رفيق النتشة، وأعضاء مجلس الإدارة وحشد من المساهمين، ورئيس هيئة الرقابة الشرعية فضيلة الأستاذ/ د.حسام الدين عفانة، إضافة إلى السيد / منذر البندك مدقق الحسابات الخارجي “ديلويت آند توش”، والسيد / أمجد جدوع مدير عام الإدارة العامة للتأمين في هيئة سوق رأس المال، والسيد / أحمد صافي ممثل بورصة فلسطين، والإدارة التنفيذية لـشركة “تمكين للتأمين”، ممثلة بالسيد / محمد الريماوي مدير عام الشركة.

بعد إعلان ممثل مراقب الشركات عن اكتمال النصاب القانوني وبنسبة 86.97%، افتتح الاجتماع معالي الدكتور / ماجد عطا الحلو – رئيس مجلس الإدارة، الذي رحب بالحضور، مشيراً إلى أبرز التحديات التي واجهها القطاعين العام والخاص خلال العام الماضي، وأبرز الملامح المستقبلية لقطاع التأمين على وجه الخصوص.

وأوضح أن الشركة سجلت خلال العام 2021، مزيداً من النجاحات، لتضاف إلى سجلها الزاخر بالإنجازات، حيث تم إدراج أسهم الشركة في بورصة فلسطين تحت الرمز (TPIC)، وذلك بعد إتمام كافة المتطلبات القانونية، في خطوة تعزز من مكانتها ومصداقيتها، من خلال العمل تحت مظلة إشرافية ورقابية، تضمن الإفصاح والشفافية للمستثمرين، وتساهم في تعزيز عدالة تسعير أسهمها.

وأضاف: عكس سعر السهم، إيمان السادة الجمهور من المطلعين والمهتمين بإنجازات الشركة ومكانتها ومستقبلها الواعد بالفرص والنجاحات المستقبلية، حيث بلغ سعر الإغلاق في نهاية العام 2.35 دولار أمريكي، وبلغ أعلى سعر تداول 2.55 دولار أمريكي.

وتابع: الشركة استطاعت بتوجيهات مجلس الإدارة وجهود العاملين فيها خلال العام المنصرم، تحقيق أقساط مكتتبة في السنة التشغيلية الثالثة بلغت (30,637,883 ( دولار أمريكي، على الرغم من جميع التحديات، وصعوبة المنافسة في قطاع التأمين.

وأردف: بلغ صافي الأرباح قبل الضريبة (1,790,884) دولار أمريكي، وهو إنجاز يسجل للشركة باعتبارها شركة فتية ناشئة، ويؤسس لتحقيق أرباح أعلى من هذا الرقم في السنوات المالية القادمة.

وأكد نائب رئيس مجلس إدارة الشركة معالي السيد/ رفيق النتشة، سعادته بالإنجازات التي حققتها الشركة، لافتا إلى حيوية دورها في النهوض بقطاع التأمين.

وأوضح أن الشركة تمثل نموذجا للاستثمار بما ينسجم مع أحكام الشريعة الغراء، مبينا أن الشركة ستواصل مساهماتها في خدمة المجتمع على مختلف الأصعدة.

وتخلل الاجتماع، مناقشة تقرير مجلس الإدارة عن أعمال الشركة للعام 2021 والمصادقة عليه، إضافة إلى سماع تقرير هيئة الرقابة الشرعية ممثلة برئيسها فضيلة الأستاذ/ الدكتور حسام الدين عفانة، الذي أبدى رأي الهيئة، وخلص إلى أن أعمال الشركة خلال العام 2021 كانت منسجمة مع أحكام الشريعة الإسلامية.

وذكر أن عقود اعادة التأمين تمت مع شركات اعادة تأمين إسلامية بنسبة 100%، لافتا بالمقابل إلى أن البيانات المالية، وتقرير مدقق الحسابات المستقل عن السنة المنتهية بتاريخ 31-12-2021، أخذت في الاعتبار المعايير المحاسبية الصادرة عن هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (aaoifi)، كما وحددت الهيئة أجر الوكالة عن السنة المالية 2022 بنسبة 25% من إجمالي أقساط التأمين.

كما جرى الاستماع إلى تقرير مدقق الحسابات الخارجي للشركة عن السنة المالية 2021، ومناقشة القوائم المالية والمصادقة عليها، كما صادقت الهيئة العامة على توصية مجلس الإدارة، بتوزيع أرباح نقدية على السادة المساهمين عن السنة المالية 2021 بنسبة 6% من القيمة الإسمية للسهم، إضافة إلى إبراء ذمة مجلس الإدارة عن أعمال السنة المالية المذكورة، وانتخاب شركة ” ديلويت آند توش ” كمدقق حسابات خارجي للعام 2022.

وتضمن الاجتماع بند انتخاب مجلس إدارة جديدا للشركة للسنوات الأربع القادمة، حيث تمت عملية الانتخاب بالتزكية نظراً لأن عدد المرشحين سبعة، بالتالي لا داعي لإجراء انتخابات حيث ان المرشحين السبعة قد فازوا بالتزكية وهم: مؤسسة إدارة وتنمية أموال اليتامى (عضوان)، وهيئة التقاعد الفلسطينية (عضو)، وشركة المشرق للتأمين (عضو)، وشركة ستيشن تريد للتجارة العامة (عضو)، وشركة مدماك للمقاولات العامة (عضو)، والسيد / يوسف ” محمد كمال حسونة”.

من جانبه، قال السيد/محمد الريماوي – مدير عام الشركة، إن الإنجازات التي حققتها الشركة، تشكل دافعاً لها لتكريس حضورها اللافت والقوي في سوق التأمين بشكل أكبر، وترسيخ رؤية مجلس إدارة الشركة فيها كنموذج بارز في صناعة التأمين والاقتصاد الفلسطيني.

وقال الريماوي: في ظل سوق التأمين في بلادنا وهو سوق صغير عموماً ويمتاز بشدة التنافس فيه، نجحت الشركة في أن تفرض نفسها بقوة، عبر اعتماد خطط مدروسة، واستراتيجيات علمية مبنية على قواعد الحوكمة والإدارة الرشيدة، إضافة إلى إدخال التكنولوجيا كركيزة أساسية في نشاطها، مشيراً الى ان الحصة السوقية بلغت 10% من إجمالي سوق فلسطين للتأمين. وتابع: إن التزامنا الثابت والراسخ إزاء مساهمينا وحملة وثائق التأمين، لن يحول دون أن نمضي قدما في بذل قصارى جهودنا، ليس لتحقيق أفضل العوائد للمساهمين، وتوفير أفضل الخدمات لحملة الوثائق التأمينية، بل ومواصلة الالتزام بدورنا الريادي في مجال المسؤولية الاجتماعية والتنمية المستدامة.

وقال: إن الإدارة التنفيذية للشركة وكادرها سيستمر في العام 2022، في العمل لترجمة أولويات وتوجهات مجلس الإدارة وتحويلها إلى حقائق ملموسة على الأرض، عبر الاستثمار في التكنولوجيا وتحقيق رؤية الشركة الذكية، وطرح برامج ومنتجات تأمينية جديدة، والمساهمة في نشر وتعزيز الوعي التأميني.