مساحة إعلانية
مساحة إعلانية

نادي الأسير: 6 أسرى يخوضون الإضراب عن الطعام

رام الله /PNN- يخوض ستة أسرى في سجون الاحتلال، الإضراب عن الطعام لتحقيق مطالب متعددة، أبرزها إلغاء الاعتقال الإداري ووقف هذه السياسة، وإلغاء الحجز الانفرادي.

وأوضح نادي الأسير في بيان له، اليوم الأربعاء، أنّ المعتقل خليل عواودة مضرب عن الطعام منذ 105 أيام رفضًا لاعتقاله الإداريّ، وهو محتجز في مستشفى “أساف هروفيه” بوضع صحي خطير، والمعتقل رائد ريان مضرب عن الطعام منذ 70 يومًا رفضًا لاعتقاله الإداريّ ويقبع في سجن “الرملة” بوضع صحي خطير، وإسنادًا لهما يواصل الأسير زكريا الزبيدي إضرابه عن الطعام لليوم 11 على التوالي، ويقبع في زنازين سجن “أيلون- الرملة”.

كما يواصل الأسير عبد الله البرغوثي إضرابه عن الطعام لليوم السادس رفضا لعزله الإنفراديّ في زنازين سجن “ريمون”، والأسير يعقوب غوادرة منذ (15) يومًا رفضًا لظروف عزله الصعبة والقاهرة في زنازين سجن “أوهليكدار” مطالبًا باستعادة حقوقه التي سُلبت منه، والأسير محمد نوارة الذي شرع منذ الأمس مجددًا بإضراب عن الطعام رفضًا لاستمرار عزله المتواصل منذ (11) شهرًا، في زنازين سجن “ريمون”.

نبذة عن الأسرى الستة:

– المعتقل خليل عواودة 40 عامًا من بلدة إذنا بمحافظة الخليل مضرب منذ 105 أيام رفضًا لاعتقاله الإداريّ ويقبع في مستشفى “أساف هروفيه”.

– المعتقل رائد ريان 27 عامًا من بلدة بيت دقو شمال غرب القدس، مضرب منذ 70 يوما رفضا لاعتقاله الإداريّ ويقبع في سجن “الرملة”.

– الأسير زكريا الزبيدي من مخيم جنين، مضرب منذ 11 يومًا إسنادًا للمعتقلين خليل عواودة ورائد ريان يقبع في سجن “أيلون – الرملة”.

– الأسير عبد الله البرغوثي من بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله، مضرب عن الطعام منذ ستة أيام رفضًا لعزله المتواصل منذ نهاية أيار، وهو محكوم بالسّجن 67 مؤبدًا، حيث يواجه أطول مدة حكم في تاريخ الحركة الأسيرة.

– الأسير يعقوب غوادرة من جنين، مضرب عن الطعام منذ (15) يومًا رفضًا لاستمرار عزله في ظروف قاهرة وصعبة في عزل “أوهليكدار”، وهو محكوم بالسّجن المؤبد مرتين و35 عامًا.

– الأسير محمد نوارة من رام الله، مضرب عن الطعام منذ أمس رفضًا لاستمرار عزله منذ 11 شهرًا في زنازين عزل “ريمون”، وهو محكوم بالسّجن مدى الحياة.