الشريط الاخباري

"فتح" تنعى المناضل الوطنيّ الكبير اللواء أحمد سلهوب

نشر بتاريخ: 03-12-2022 |
News Main Image

رام الله/PNN/نعت حركة التحرير الوطنيّ الفلسطينيّ "فتح"، ابنها المناضل الوطنيّ الكبير اللواء أحمد سلهوب الذي توفي، اليوم السبت، بعد مسيرة نضاليّة وتاريخيّة لم يدخر جهدًا في القيام بواجبه الوطنيّ تجاه قضيّته وشعبه.

وأكدت "فتح "في بيان صادر عن مفوضيّة الإعلام والثقافة والتعبئة الفكريّة، اليوم السبت، أنّ وفاة المناضل سلهوب؛ تمثل خسارةً كبيره لشعبنا؛ نظرًا لدوره الوطنيّ والاجتماعيّ والإصلاحيّ، وكان له دور بارز وطليعي في الانتفاضة الأولى، يضافُ إلى ذلك دوره التنظيميّ ضمن حركة فتح التي انتسبَ إليها منذ باكورة حياته، ودوره خلال ترؤسه بلديّة دورا.

وأعربت "فتح" عن خالص تعازيها لذوي المناضل سلهوب واخوانه في حركة فتح وأهالي دورا أبناء شعبنا كافة، مؤكدةً أنها ستواصل نضالها وكفاحها؛ لإنجاز المشروع الوطنيّ، المتمثل؛ بإقامة الدولة الفلسطينيّة المستقلّة وعاصمتها القدس.

ولد الراحل سلهوب في دورا عام 1958، التحق بصفوف حركة فتح عام 1975/1976، كان موجهاً ثقافياً عاماً في سجون الاحتلال عام 1982/1983.

اعتقل المناضل سلهوب لدى قوات الاحتلال الاسرائيلي عدة مرات، كان اول اعتقال له في 8/3/1977 وأمضى ما يقارب ثمان سنوات داخل سجون الاحتلال من أبرز رموز وقيادات الحركة الاسيرة ومن اوائل المعتقلين الإداريين في اواسط الثمانينات حيث اعتقل عام 1985/1989.

التحق بجامعة النجاح عام 1980، وكان من مؤسسي حركات الشبيبة والحركة الطلابية الوطنية وعضوية قيادة مركز فتح في الجامعة ومناطق الشمال 1981/1985، وكان نائب رئيس مجلس الطلبة وناشط سياسي وطلابي ونقابي.


 

شارك هذا الخبر!