942

هنية اقوى المرشحين لخلافة مشعل : حماس تنفي الانباء حول مغادرة هنية غزة بشكل نهائي 

بيت لحم/PNN/ نفت حركة المقاومة الاسلامية بعض الاخبار والتقارير التي نشرتها بعض وسائل الاعلام والتي اشارت الى مغادرة نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية من قطاع غزة بسبب انه المرشح الاقوى لرئاسة حركة حماس خلفا لخالد مشعل الذي تنتهي ولايته بداية العام المقبل حيث سيكون من الصعب على القائد الجديد لحماس التحرك بامن وحرية اذا بقي في قطاع غزة.

وقللت حركة حماس على لسان اكثر من مسؤول هذه الانباء و وصفتها بانها اخبار مغرضة مشيرة الى انها تحاول النيل من وحدة الحركة وفي هذا الاطار قال موسى ابو مرزوق ان هذه الانباء غير دقيقة وان هنية توجه الى الدوحة لعقد لقاءات مع قادة الحركة عقب انتهاءه من اداء فريضة الحج في المملكة العربية السعودية.

وكانت وسائل اعلام مختلفة ومن بينها صحيفة معاريف قد قالت ان القيادي بحركة حماس توجه الى قطر من اجل الاعداد للانتخابات للمكتب السياسي لحركة حماس موضحة انه يريد الانتقال للعيش بقطر حيث يعتبر من اكبر المرشحين لخلافة خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس الذي تم انتخابه مرتيين متتاليتين لرئاسة قيادة حماس حيث ينص قانون الحركة على عدم احقية ترشحه مرة ثالثة .

واشارت الصحيفة ان هنية غادر من غزة وتوجه للسعودية حيث ادى مناسك الحج ومن ثم توجه الى قطر في اشارة الى انه لا ينوي العودة الى قطاع غزة وهو الامر الذي نفاه موسى ابو مرزوق وهو من المرشحين الاقوياء ايضا لخلافة خالد مشعل واكد انه من السابق لاوانه الحديث عن انتخابات داخلية داخل اطر حركة حماس.

و قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس، موسى أبو مرزوق، في تصريح نشره المركز الفلسطيني للاعلام التابع لحماس إن إسماعيل هنية مازال قائدا للحركة في قطاع غزة، وهو ليس في جولة خارجية إنما في زيارة قصيرة يلتقي خلالها بإخوانه في المكتب السياسي ثم يعود للقطاع.

ونوه أبو مرزوق في تصريحات صحفية، نشرها الموقع الرسمي لحركة حماس، أن هنية لم يخرج من بيته الكائن في مخيم الشاطئ طيلة المدة الماضية حتى يخرج من قطاع غزة اليوم مؤكدا أن مسألة خروجه من غزة ليست مطروحة، ونافياً أن تكون زيارته الحالية للدوحة لأي غرض أشيع في وسائل الإعلام.

وكان هنية وصل أمس السبت إلى العاصمة القطرية الدوحة، قادما من السعودية بعد أداء فريضة الحج، ومن ثم يعود إلى غزة، وفق بيان لحركة حماس.

وفي ملف الانتخابات الداخلية لحركة حماس قال أبو مرزوق إنه من المبكر جدا الحديث عنها؛ خاصة أن بضعة شهور تفصل عن هذا الاستحقاق الذي سيجري بداية العام المقبل.

 

 

Print Friendly