أخبار عاجلة

اسرائيل تبدا اجراءات ترحيل طاقم قارب زيتونة لكسر الحصار عن غزة

بيت لحم/ترجمة خاصة PNN/ قالت المنسقة الاعلامية لحملة قارب زيتونة لكسر الحصار عن غزة والذي سيطرت اسرائيل عليه اول امسان سلطات الاحتلال الاسرائيلي بدات باجراءات ترحيل كافة افراد طاقم القارب والذين بلغ عددهم ثلاثة عشر فردا.

وبحسب بيان صحفي تلقت ال PNN نسخة منه و صادر في مدينة مينيسيا الايطالي عن ويندي غولدسميت الناطقة الاعلامية لقارب زيتونة اوليفيا وهي ايضا عضو في فريق الطاقم و تعمل على تأمين إطلاق سراح النساء المعتقلات في سجن اسرائيلي أن “الترحيل كان أسرع بكثير مما كان عليه في أساطيل السابقة.

وقالت ان الفريق القانوني الكبير الذي يعمل على مساعدة النساء يعتقد أن السبب وراء الافراج السريع كان بسبب كل اهتمام وسائل الإعلام بالطاقم وتوجيه انتقادات حادة وسلبية الى اسرائيل “.

وفقا لتقرير غولدسميت في وقت مبكر قالت اثنتين من النساء اللواتي تم الافراج عنهن ان قاربين حربيين كبيرين اسرائيليين احطا قارب النساء  إلى جانب القوارب البحرية الصغيرة حيث اعطى جيش الاحتلال الإسرائيلي تحذيرا لطاقم قارب الزيتونة اوليفيا لوقف مسارها نحو غزة و عندما رفض التحذير،قام ما لا يقل عن 7 أفراد الجيش الإسرائيلي، ذكورا وإناثا، بالصعود الى القارب واستولوا على المراكب الشراعية موضحة ان ذلك حدث في المياه الدولية.

واكدت النساء على اجراءات جيش الاحتلال بالقول أن اعتراض إسرائيل للقاربهم كان غير قانوني وأنه يجري السيطرة على قاربهم ضد إرادتهم حيث تم سحبه الى إسرائيل معتبرين ذلك عمل من اعمال القرصنة البحرية..

واكد البيان انتقاده لبعض تصريحات وتعابير وسائل الاعلام انه تم سحب القارب الى الميناء الاسرائيلي بسلام مؤكدات ان السيطرة على لاقار بوجره الى ميناء اسرائيلي بالقوة ليس عملا سلما كما ان حصار 1.9 مليون فلسطيني في قطاع غزة ليس عملا سلميا معتبرات ما تقوم به اسرائيل عمل حربي وقرصنة بحرية بحق مدنيين عزل ونشطاء سلام .

واكدت حملة قوارب الحرية لقطاع غزة انها ستواصل عملها وارسال المزيد من السفن من اجل لفت انتباه العالم للحصار الظالم المفروض على قطاع غزة.

يشار الى ان قارب زيتونة اوليفيا النسوي لغزة هي ضمن مبادرة ائتلاف أسطول الحرية الذي يتكون من منظمات المجتمع المدني  من أكثر من اثني عشر بلدا. لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة www.womensboattogaza.org

Print Friendly