أخبار عاجلة

فضيحة جديدة بجيش الاحتلال: سطو مسلح وسرقة اسلحة على معسكر 

بيت لحم/ترجمة خاصة PNN/ قالت القناة الثانية في التلفزيون الاسرائيلي ان قيادة الجيش الاسرائيلي والشرطة العسكرية فتحت تحقيقا واسعا في اجراءات الامان على معسكرات جيش الاحتلال عقب سرقة احد المعسكرات.

وقالت القناة ان قيادة الجيش اجرت زيارة مفاجئة اليوم (الجمعة) في قاعدة الاستطلاع الكتيبة 35 حيث تبين ان أسلحة كثيرة تم سرقتها سرقت بعد ان تمكن أربعة أشخاص من دخول ساحات ومنشات المعسكر موضحة ان قيادة الجيش ستقوم باستعراض تصرفات واجراءات المسؤولين في القاعدة.

وقالت القناة ان الجيش الذي ضبط الاسلحة المسروقة بطريق الصدفة اشار الى ان احد اللصوص اعترف ان العملية تمت بمشاركة اربعة قام احدهم بالدخول على دراجة نارية واثنين اخرين في السيارة فيما بقي الرابع يقوم باعمال المراقبة .

واوضحت الاعترافات ان الاربعة تمكنوا من استخراجكمية كبيرة من الاسلحة  من القاعدة  دون انتباه الجنود.

وتظهر أرقام الجيش أنه في عام 2009، سرقت 122 أسلحة، في عام 2010،  116 في عام 2011، 55 في 2012 و 89 في عام 2013، سرقت 60 قطعة من الاسلحة.

وقالت القناة ان التحقيقات يعملون لعى سرقة اسلحة محبوبة لدى عصايات المافيا في اسرائيل مثل بنادق ام 16 متطورة وقنابل يدوية موضحة ان اسعار الاسلحة ارتفعت مؤخرا في اسرائيل.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي ان قيادة الجيش اجرت التدقيق الداخلي  حول الأمنية في القاعدة، وتأمين الأسلحة والمعدات القتالية موضحا ان كل زيارة تتضمن التحقيق في هذه الاجراءات وسيتم فحص النتائج بهدف تحسين الحماية الأمنية القائمة من خلال الخروج في الاستنتاجات الضرورية “.

Print Friendly