حقائق وأرقام عن نجاحات زراعة الكلى بمجمع فلسطين الطبي‎

رام الله/PNN- أعلن وزير الصحة د. جواد عواد نجاح 5 عمليات زراعة كلى في مجمع فلسطين الطبي لمرضى تتراوح أعمارهم ما بين 15 و65 عاماً.

وأضاف الوزير عواد في بيان صحفي، اليوم الخميس، أنه وبنجاح الجراحات الخمس الأخيرة تصل عدد عمليات زراعة الكلى في مجمع فلسطين الطبي إلى 220 حالة.

وأكد وزير الصحة أن نجاح هذا النوع من العمليات يصل يتخطى عتبة الـ97%، في إشارة إلى دقة وتفاني الكوادر الطبية الفلسطينية، كما يدلل على مدى التطور في المستوى الطبي والصحي في فلسطين.

من جهته قال المدير التنفيذي لمجمع فلسطين الطبي الدكتور أحمد البيتاوي إن فريقا طبيا متخصصاً من المجمع أجرى خمس عمليات تخصصية لزراعة الكلى لمواطنين فلسطينيين وهم من محافظات نابلس والخليل وطولكرم، حيث تراوحت أعمار المرضى بين 15-22 عاماً.

وبين د. البيتاوي أن هذه العمليات تمت إستكمالاً لتوجيهات وزير الصحة، د. جواد عواد بتوطين الخدمات الصحية في فلسطين، وأن العمليات الخمس تمت بنجاح تام.

وأشار د. البيتاوي إلى أن العمليات الخمس قام بها طاقم طبي متخصص محلي من فلسطين ضم كلا من د. عبد الله الخطيب استشاري امراض وزراعة الكلى، ود. مراد بركات رئيس قسم جراحة الكلى والمسالك البولية بالمجمع ود. محمد الشيخ اختصاصي امراض وزراعة الكلى و د. رافت جبر ود. قيس حمايدة اختصاصيو جراحة الكلى والمسالك البولية ود. محمد لطفي ود. سلطان صنوبر اختصاصيا جراحة الاوعية الدموية، ود. اياد الشوبكي د. فراس ابو عيشه اختصاصيا التخدير بالإضافة إلى طاقم متكامل من أطباء مقيمين وممرضين متخصصين ومساعدين من مجمع فلسطين الطبي وتحت اشراف د. عبد الكريم الزيتاوي استشاري جراحة وزراعة الكلى والمسالك البولية والدكتور وليد مسعود استشاري جراحة الاوعية الدموية وزراعة الكلى.
وأشار رئيس الطاقم ومدير المركز الوطني لزراعة الكلى الدكتور الاستشاري عبدالله الخطيب إن جميع المرضى الذين تمت الزراعة لهم وجميع أقاربهم المتبرعين يتمتعون بصحة جيدة، مبيناً أن نتائج الفحوصات المخبرية الأولية تبشر بنجاح الزراعات الخمس.

وأضاف أن حوالي ألف مريض في الضفة الغربية يعانون من فشل كلوي مزمن نهائي، حيث تقدم لهم وزارة الصحة خدمة غسيل الكلى في مشافيها. وأوضح أن إجراء زراعة الكلى يتطلب أن يكون المريض بحالة صحية جيدة. وأن يكون المتبرع بالكلية قرابة درجة أولى.

وقال د. الخطيب إن كل عملية زراعة كلى تكلف حوالي 150 ألف شيقل باستثناء الأدوية باهظة الثمن التي تصرفها الوزارة للمرضى الذين أجروا عمليات الزراعة طوال حياتهم، وتتكلف وزارة الصحة بكل هذه التكاليف، ولا يتحمل المواطن أي تكلفة.

Print Friendly