البوسطة

الأسيرات في الدامون يشتكين المعاملة السيئة والنقل بالبوسطة وألم الحرمان من الزيارات

رام الله/PNN- قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الأثنين، إن الأسيرات في سجن الدامون الإسرائيلي اشتكين لمحامية الهيئة حنان الخطيب، من المعاملة السيئة التي يتعرضن لها من قبل قوات “النحشون”، والمعاناة القاسية التي يتكبدنها خلال نقلهن فيما يعرف بسيارة “البوسطة” من السجن الى المحاكم الاسرائيلية.
ووصفت الاسيرات، نقلهن “بالبوسطة” بأنها رحلة عذاب قاتلة وقاسية، يتعرضن خلالها للإذلال والإهانة على يد قوات “النحشون”، إضافة إلى انتظارهن ساعات طويلة داخلها، وهي مغلقة وسيئة لا تصلح لنقل البشر، حيث تصل البرودة داخلها الى درجة لا تطاق، إضافة الى أن المقاعد داخلها من الحديد، ورائحتها سيئة جدا.
ولفتت الهيئة إلى أن 14 أسيرة في سجن الدامون، 9 أسيرات من بينهن يقبعن في غرفة واحدة بمرحاض واحد، و5 في غرفة أخرى صغيرة الحجم.
كما نقلت المحامية الخطيب، ألم ومعاناة الأسيرات نتيجة حرمان أغلبهن من زيارات الأهل، وحرمان الأمهات من لقائهن بأبناهن، حيث يخلف ذلك أثار سلبية جدا على نفسيات الأسيرات.

Print Friendly