فتح تستنكر اعتقال أجهزة حماس القيادي في الحركة إياد خلف

غزة/PNN/استنكرت حركة التحرير الوطني “فتح”، اليوم الأربعاء، قيام أجهزة “حماس” باعتقال القيادي الأكاديمي في الحركة إياد خلف، لليوم الثاني على التوالي في أحد معتقلاتها في غزة.

وقال المكتب الحركي المركزي بجامعة الأقصى في بيان صادر عنه : “نشجب ونستنكر اعتقال المناضل إياد خلف على خلفية (اللاشيء)، سوى الاستقواء والعربدة من قبل أجهزة “حماس”، واستكمالا لمسلسل الفصل التعسفي لموظفي الجامعة، من قبل الإدارة التي عينتها “حماس”.

وأضاف البيان، “إننا في المكتب الحركي لن نقف مكتوفي الأيدي، وسنطرق كل الأبواب التي تفضح تلك الممارسات التي يمارسها الصغار، الذين يدعون رغبتهم بأن يكون موظفوهم كبارا، ونحمل إدارة جامعة الأقصى اللاشرعية، وتعليم غزة، وأجهزة أمن حماس، المسؤولية الكاملة عن سلامة الأخ المناضل إياد خلف”.

وتابع: “لن تزيدنا تلك الاستهدافات إلا قوة وإصرارا على قول كلمة الحق، والعمل من أجل انقاذ مؤسستنا، ونهيب بالزملاء الأفاضل استنكار تلك الممارسات اللاإنسانية الدخيلة على العرف، والنظام الأكاديمي، والقيام بواجبهم الاخلاقي، للحفاظ على هيبة وكرامة المؤسسة”، وأهاب بالفصائل كافة، والجمعيات، والمؤسسات الحقوقية، بالتدخل، من أجل ضمان سلامته.

Print Friendly