الاسير المضرب رزق رجوب يصر على استمرار اضرابه عن الطعام حتى انهاء اعتقاله الاداري

رام الله/PNN- قال محامي هيئة الاسرى ابراهيم الاعرج ان الاسير رزق الرجوب لا زال يخوض اضرابا مفتوحا عن الطعام ضد اعتقاله الاداري منذ تاريخ 25/12/2017، وهو يقبع في زنزانة انفرادية في سجن عوفر العسكري.

وقال الاعرج الذي زار الرجوب انه يعيش معزولا في زنزانة باردة جدا تشبه الثلاجة وان مياه الامطار تسربت الى داخل الزنازنة مما اضطره الى اعلان الاضراب عن الماء واجبار سلطات السجن الى نقله الى زنزانة اخرى.

وأشار المحامي ان الرجوب يتعرض لمضايقات شديدة حيث يمنع من الخروج للساحة، ويتم مداهمة زنزانته بشكل مستمر بحجة التفتيش بهدف ارهاقه والضغط عليه نفسيا.

وقال الاعرج انه بدى الارهاق والتعب على الاسير الرجوب خلال زيارته والهزال الشديد والصعوبة في الكلام، وأفاد انه فقد من وزنه 15 كغم منذ دخوله الاضراب وأن إدارة السجن بدأت بإعطائه قرصين من الملح يوميا.

وقال الرجوب انه مصر ومصمم على مواصلة اضرابه ولن يتراجع عنه حتى تحقيق مطلبه والافراج عنه، وانه رفض الحديث مع ضباط إدارة السجون ما لم يتم الموافقة بشكل رسمي على وقف اعتقاله الاداري.

ويذكر ان الرجوب مسن يبلغ من العمر 61 عاما وقد قضى في سجون الاحتلال 23 عاما وتعرض خلالها للاعتقال الاداري اكثر من مرة وهو من سكان مدينة دورا قضاء الخليل.

وأشار الاعرج انه من المقرر ان تنظر محكمة الاستئناف في قرار اعتقاله الاداري يوم 15/1/2018.

Print Friendly, PDF & Email