لا يكفي بأن يكون لك عقل جيد، المهم ان تستخدمه بشكل جيد

بقلم/ د.حنا عيسى 

أستاذ القانون الدولي

الوعي الحالة العقلية التي يتم من خلالها ادراك الواقع والحقائق التي تجري من حولنا

( الولاء يعني انعدام التفكير ، بل انعدام الحاجة للتفكير ، الولاء هو عدم الوعي ) جورج أورويل

هي وعي المرء لذاته الشخصية ، وعي لقدرته على اتخاذ قرارات مستقلة، وعلى الدخول، وبالتالي في علاقات مع الناس الآخرين ومع الطبيعة، وعلى تحمل المسؤولية عما اتخذه من قرارات وما قام به من تصرفات.

ان وعي الذات طور من أطوار تكون الوعي لدى الانسان، فالوعي، شأن وعي الذات، يظهران في مجرى نشاط الناس العملي الهادف.

ومع التطور الحاصل في عالمنا المعاصر يشرع الانسان في وعي عمله عملاً شخصياً، وفعلاً ذاتياً، فيبدأ بتمييز نفسه عن سائر أعضاء المجتمع، ويعي “الأنا” ويدرك استقلاليته الجسدية والروحية ويصير المرء ينظر الى العالم الخارجي والى المجتمع، ويقيم علاقاته بهما، من زاويته كشخصية، ويتكون لديه وعي لمسؤوليته عن هذه العلاقات. وعلى هذا النحو يظهر وعي الذات. ولكن صيرورة وعي الذات ليست قصراً على الأفراد، وانما تنسحب ايضاً على الامة والشعب.

فعندما يرتقي الشعب الفلسطيني في وعيه النضالي، بحيث يدرك جلياً تمييزها، ويعي مصالحه وعلاقاته، بباقي شعوب العالم، ويكوّن نظامه السياسي – الاقتصادي – الاجتماعي – الثقافي. يحق لنا التحدث عن نضجه ووعيه الذاتي النضالي. وفي مجتمعنا الفلسطيني يرتبط تطور وعي الذات بتعزيز الجمع المنسق بين الفردي والاجتماعي ، الشخصي والعام بهدف الحصول على الاستقلال والتحرر والنمو والتطور.

 الأنا – مفهوم فلسفي تعني الافعال التي تأخذها الشخصية بالحسبان.

 

المقالة تعكس وجهة نظر الكاتب، وليس بالضرورة ان تمثل وجهة نظر شبكة فلسطين  الاخبارية PNN 

Print Friendly, PDF & Email