وأصبح الفارق بين المتصدر برشلونة، والوصيف أتلتيكو مدريد، إلى 7 نقاط، ليشتعل الصراع قبل 15 جولة من خط النهاية.

ويستعرض موقع كووورة، حظوظ برشلونة وأتلتيكو مدريد، في حصد لقب الليجا، عبر التقرير التالي:

 المواجهات واحتمالية السقوط

فقد برشلونة، 4 نقاط في الجولتين الأخيرتين، بالتعادل 1-1 مع إسبانيول، وبدون أهداف أمام خيتافي، مقارنة بأتلتيكو مدريد، الذي حقق العلامة الكاملة بالفوز بهدف نظيف على فالنسيا، ونفس الحال أمام مالاجا.

ويعطي جدول مباريات الدور الثاني، أفضيلة كبيرة لبرشلونة، في حسم اللقب، لأنه لن يخرج لخصم قوي خارج ملعب الكامب نو، إلا للصدام مع إشبيلية، في الجولة الـ 30، كبروفة لنهائي كأس ملك إسبانيا، المقرر بين الفريقين، في 21 أبريل/نيسان المقبل.

بينما يستضيف برشلونة، أتلتيكو مدريد، منافسه على اللقب في الكامب نو، 4 مارس/آذار، في إطار الجولة الـ 27، وفالنسيا الثالث في الجولة الـ 32، وكلاسيكو الأرض مع الملكي، في الجولة الـ 36 من عمر الليجا.

وبالتالي ستكون احتمالية فقدان برشلونة، للنقاط في الجولات المقبلة، قليلة، نظرًا لخوضه مبارياته الكبرى مع منافسه المباشر على ملعبه الكامب نو.

في الوقت نفسه، يخرج الروخي بلانكوس، لمواجهة برشلونة وريال مدريد وإشبيلية، بعد اجتيازه عقبة فالنسيا.

مباريات السقوط

تعد مباراة برشلونة مع إيبار في الجولة المقبلة صعبة للغاية، وتتواجد احتمالية خسارة البلوجرانا للنقاط، بعد المستوى القوي للخصم، الذي سحق إشبيلية 5-1 في الجولة قبل الماضية.

اللقاء الثاني، الذي يمثل خطر فقدان البلوجرانا للنقاط، سيكون أمام سيلتا فيجو، في الجولة الـ 33، بعد استضافة برشلونة لفالنسيا في ملعبه بالجولة الـ 32.

اللقاء الثالث، سيكون أمام ريال مدريد، ولم يخسر المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، خلال زيارتين للكامب نو في الدوري الإسباني، لتصبح احتمالية فقدان البارسا، للنقاط واردة في الكلاسيكو.

أما أتلتيكو مدريد، في مأزق، لأنه لا يعرف طعم الفوز على برشلونة من هدف دييجو جودين 2014، الذي أهدى الروخي بلانكوس، لقب الليجا وقتها.

خروج أتلتيكو مدريد من مأزق المباريات الـ 3 القوية خارج ملعبه أمام برشلونة والريال وإشبيلية، سيعطيه قوة للمنافسة على اللقب حتى الرمق الأخير.

سيناريو المواسم الماضية

في موسم 2013-2014، حصد أتلتيكو مدريد، لقبه العاشر في الليجا، برصيد 90 نقطة، بفارق 3 نقاط عن مطارده برشلونة.

وفي موسم 2014-2015، وفي الجولة الـ 23 من الدوري الإسباني، كان ريال مدريد يتصدر البطولة بفارق نقطة عن برشلونة، و7 نقاط عن الأتلتي.

ولكن في نهاية البطولة، حصد برشلونة لقب المسابقة برصيد 94 نقطة، بفارق نقطتين عن ريال مدريد.

وفي موسم 2015-2016، في الجولة 23، تقدم برشلونة في صدارة البطولة برصيد 60 نقطة، بفارق 6 نقاط عن ريال مدريد وحافظ على صدارة المسابقة برصيد 91 نقطة بفارق نقطة عن الملكي.

وفي الموسم الماضي، تصدر ريال مدريد، جدول الليجا برصيد 55 نقطة، بفارق 4 نقاط عن برشلونة، بعد مرور 23 جولة، واستطاع تحقيق لقب الدوري، برصيد 93 نقطة، بفارق 3 نقاط عن برشلونة.

المصدر: كووورة.