أولمبياد 2018: هيرشر يحصد أول ذهبية أولمبية بمسيرته

أحرز النمساوي مارسيل هيرشر اليوم، الثلاثاء، أول ميدالية أولمبية ذهبية في مسيرته، بتتويجه في سباقات التزلج الألبي لفئة الكومبينيه (الانحدار والتعرج)، ضمن دورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2018 في بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية.

وتقدم هيرشر الذي هيمن على منافسات كأس العالم للتزلج في المواسم الستة الماضية، الثلاثاء على الفرنسيين أليكسي بانتورو الذي نال الفضية، وفيكتور موفا-جانديه الذي أحرز البرونزية.

وسبق لهيرشر (28 عاما) ان أحرز ست كرات من الكريستال (المركز الأول) في منافسات كأس العالم بين 2012 و2017، وحقق 55 انتصارا وصعد 120 مرة إلى المنصة (المراكز الثلاثة الأولى). إلا أن حصاده الأولمبي اقتصر هيرشر على فضية سباق التعرج في أولمبياد 2014 في سوتشي الروسية.

واعتبر النمساوي بعد نيله الذهبية، أن مسيرته باتت مكتملة حاليا.

وقال “كل الناس توقعوا أن أحرز الذهبية، لا سيما في النمسا مسقط رأسي، حيث تعطى أهمية كبيرة للتزلج، الجميع كانوا يقولون مسيرة جيدة، لكن تنقصها الذهبية الأولمبية، هذا مثالي (إنجاز اليوم)، لا يصدق”.

وأتى إحراز هيرشر الذهبية على رغم تواضع أدائه في تمارين سباق الانحدار. إلا أن المتزلج النمسوي أفاد من تقليص مسار الانحدار بسبب الرياح القوية التي تهيمن على منافسات الألعاب منذ افتتاحها رسميا في التاسع من شباط/فبراير، والتي تستمر حتى 25 من الشهر الحالي.

وفي سباق الانحدار، حقق هيرشر التوقيت الثاني عشر بفارق 1,32 ثانية عن المتصدر الألماني توماس دريسن. إلا أن النمسوي تفوق في سباقه الاختصاصي، أي التعرج، وسجل 45,96 ثانية، لينهي المنافسة مع توقيت بلغ 2.06:52 ثانية، متقدما بفارق 0,23 ثانية على بانتورو، و1,02 ثانية على موفا-جانديه.

وكان هيرشر قد قال في تصريحات قبل انطلاق الأولمبياد، إن الحصول على الذهبية “سيعتبر نجاحا رائعا. لن يغير في حياتي أو مسيرتي، لكن من الجيد فعلا تحقيقه، هل أنا واثق 100% من أنني سأنالها؟ هذا هو المخطط، لكن الخطط لا تتحقق دائما ولا يمكنك معرفة ما قد يحدث”.

أضاف “لا أستطيع التأكيد بأن الحلم سيغدو حقيقة، لكن لا أستطيع الاكتفاء بإنهاء الالعاب الأولمبية بفضية واحدة”.

Print Friendly, PDF & Email