وفاة أشهر متسلقة قمم الجبال بعد سقوطها من أعلى “سلم” منزلها

سقوط أحد الأشخاص من على الدرج(السلم)، ووفاته، قد يكون أمرًا طبيعيًا للبعض، فربما تكون الصدمة أقوى من تحملها، ولكن ماذا لو كانت الضحية واحدة من أجرأ السيدات اللاتي اشتهرن بتسلق أعلى قمم الجبال؟.

ربما يكون الأمر غريبًا على البعض، فكيف لأمرأة تسلقت القمم دون خوف أو تردد، تنتهي حياتها بسبب درج منزل.

شارلوت فوكس، أمريكية بلغت من العمر 61 عامًا، عُرفت بأنها واحدة من أجرأ سيدات أمريكا، اعتادت على تسلق قمم الجبال، فكانت أبرز مغامراتها، عام 1996، عندما صعدت قمة إيفرست، ضمن 10 مغامرين، وافتهم المنية بسبب عاصفة ثلجية قوية، إلا إنها استطاعت النجاة.

وعلى الرغم من هذا، إلا أن “فوكس” ودَّعت الحياة مؤخرًا بطريقة غير متوقعة، بعدما سقطت من أعلى سلالم منزلها، حسبما ذكرت صحيفة “ديلي ميل”.

وأضافت الصحيفة، أن السيدة الستينية، ودعت زوجها عام 2004، بحادث بالمظلات، لتعيش وحيدة في منزلها بولاية كولورادو لسنوات طويلة، إلا أن القدر كتب نهاية حياتها، بعدما سقطت من أعلى سلِم منزلها الخميس الماضي.

المصدر: MSN.

Print Friendly, PDF & Email