الاحتلال يطرد مئات العمال من مستوطنة “تكواع” شرق بيت لحم

يت لحم/PNN- اقدمت قوات الاحتلال اليوم الأحد، على طرد المئات من العمال الفلسطينيين الذين يعملون في مستوطنة “تكواع” المقامة على اراضي المواطنين في بلدة تقوع شرق بيت لحم من اماكن عملهم في الورشات، واجبرتهم على المغادرة من المستوطنة.

واعتبر العمال ان الخطوة تأتي في سياق العقاب الجماعي الذي اعتادت قوات الاحتلال تنفيذها، دون أي سبب يذكر سوى انهم عمال فلسطينيين، ولم تحدد قوات الاحتلال سقف هذه الخطوة.

وكانت الانباء قد تضاربت حول ما وقع في المستوطنة حيث لاحظ المواطنون وشهود عيان حركة كبيرة لقوات الجيش والشرطة وسيارات الاسعاف وهي تتجه نحو المستوطنة، حيث اطلقت سفارات الانذار في المستوطنة وطبقت اجراءات عسكرية مشددة في محيط المستوطنة وداخلها.

وزعمت وسائل الاعلام الاسرائيلية ان الجيش تمكن من اعتقال شاب تمكن من الدخول الى المستوطنة وهو يحمل قطعة حديد من دون تحديد ماهيتها، وقالت انه ربما حاول مهاجمة مستوطنة، فيما قالت تقارير اخرى ان الشاب القى الحجارة باتجاه سيارة احد المستوطنين بالحجارة.

Print Friendly, PDF & Email