الجيش الفرنسي ينفي ضلوعه في اختفاء الطائرة الروسية فوق سوريا

باريس/PNN- قال المتحدث باسم الجيش الفرنسي، إن باريس غير ضالعة في اختفاء الطائرة الروسية في سوريا، التي تعرضت لهجوم صاروخي فوق البحر المتوسط، قبالة مدينة اللاذقية.

وقال المتحدث باتريك شتايغر: “الجيش الفرنسي ينفي أي ضلوع له في هذا الهجوم”، وذلك وفقا لـ”رويترز”.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قالت إن إحدى طائراتها العسكرية اختفت من على شاشات الرادار فوق سوريا في نفس الوقت الذي كانت فيه قوات إسرائيلية وفرنسية تشن هجمات جوية على أهداف في سوريا. وقالت الوزراة الروسية إن الطائرة ” إيل —20″ كانت تقل 14 شخصا.

ورفض الجيش الإسرائيلي التعليق على وقوع هجمات صاروخية في سوريا، وبيان وزارة الدفاع الروسية، بشأن فقدان طائرة استطلاع طراز “إيل — 20″، مساء أمس الاثنين 17 سبتمبر / أيلول.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، ردا على طلب تعقيب من “سبوتنيك” أمس الثلاثاء: “نحن لا نعلق على تقارير من الخارج، في إشارة إلى تقرير وزارة الدفاع الروسية عن الهجمات في سوريا وفقدان طائرة استطلاع وعلى متنها طاقمها المكون من 14 شخصا”.

المصدر: سبوتنيك.

Print Friendly, PDF & Email