اصابات خلال قمع الاحتلال للاعتصام الأسبوعي في رأس كركر

رام الله/PNN-أصيب 12 مواطنًا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط بينهم صحفي، والعشرات بحالات اختناق، خلال مواجهات اندلعت عقب صلاة الجمعة، بين مواطنين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، في قرية رأس كركر غرب مدينة رام الله.

وذكرت مصادر محلية ان جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص “المطاطي” وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاه المشاركين في المسيرة السلمية التي نظمتها اللجنة الشعبية لمواجهة الاستيطان في الأراضي التي يحاول الاحتلال الاستيلاء عليها في منطقة جبل الريسان.

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني أن طواقمه تعاملت مع الإصابات ميدانيًا، وقدمت الإسعافات اللازمة لهم.

وللجمعة الثالثة على التوالي، يواصل العشرات من أهالي قرية رأس كركر والقرى المجاورة ونشطاء المقاومة الشعبية ومتضامنين أجانب في المسيرات والاعتصامات لمنع سلطات الاحتلال من الاستيلاء على أراضي المواطنين بغرض التوسع الاستيطاني، حيث أدى المواطنون صلاة الجمعة فوق الأراضي المهددة.

وأكد خطيب الجمعة ناجح طعم الله، على أن أهالي قرية رأس كركر وكفر نعمة وخربثا وجميع القرى المجاورة ومن معهم من متضامين من أبناء شعبنا سيواصلون دفاعهم عن أراضيهم في وجه التمدد الاستيطاني الهادف إلى انتزاعهم منها.

Print Friendly, PDF & Email