قلقيلية: المحافظ يلتقي رئيس بلدية الطيرة بالداخل الفلسطيني ويبحث معه عدد من القضايا

قلقيلية/PNN- قال اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية ” لا الجدار ولا الحدود المصطنعة تستطيع أن تمنع التواصل الروحي والإنساني بين الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده، وأن الشعب الفلسطيني في الداخل هو الرئة التي نتنفس بها”، مشددا على ضرورة التواصل ما بين شعبنا في الداخل والأراضي الفلسطينية، داعيا إلى إفشال مخططات الاحتلال الهادفة إلى تفتيت الشعب الفلسطيني ليسهل اقتلاعه.

جاء ذلك خلال لقائه في مكتبة اليوم رئيس بلدية الطيرة في الداخل الفلسطيني مأمون عبد الحي والوفد المرافق، وذلك خلال زيارة قام بها الوفد اليوم للمحافظة، وهذا ضمن يأتي سياسة التعاون والتواصل مع أهلنا في الداخل الفلسطيني.

ورحب المحافظ بالوفد وأكد على أهمية التواصل لكسر كافة القيود التي يفرضها الاحتلال، ومن ضمنها سياسة المعازل والحصار بفعل إجراءات الاحتلال الظالمة، مشيرا إلى أن هذا اللقاءات هي الرد الأمثل على إجراءات الاحتلال، مؤكدا تسخير إمكانيات المحافظة للتواصل ما بين مكونات الشعب الفلسطيني.

من جانبه شكر رئيس بلدية الطيرة المحافظ على الاستقبال وأكد على أهمية التواصل من الأهل في الضفة الغربية، مضيفا إن هذه اللقاءات تعزز حالة الوحدة كون الشعب الفلسطيني مهدد بالاقتلاع، مستعرضاً واقع بلدة الطيرة والتحديات التي تواجهها .

وجرى خلال اللقاء بحث عدة قضايا تتعلق بالجانب الفلسطيني والعرب في الداخل الفلسطيني.

Print Friendly, PDF & Email