روسيا تبدأ تسليم صواريخ أس 300 لسوريا

موسكو/PNN- أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو بدأت بالفعل تسليم منظومة أس 300 الصاروخية لنظام الرئيس السوري بشار الأسد.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي بنيويورك الجمعة على هامش اجتماعات الدورة الـ73 للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة التي انطلقت الثلاثاء الماضي وتختتم في 1 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

واتهم لافروف إسرائيل بخرق القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن من خلال انتهاك الأجواء السورية واللبنانية.

وتعليقا على تهديدات إسرائيلية صدرت مؤخرا باستهداف مواقع قريبة من مطار بيروت حذر الوزير الروسي تل أبيب من استهداف لبنان أو تهديد مجالها الجوي.

وكانت واشنطن قد اعتبرت مؤخرا إعلان روسيا أنها ستزود النظام السوري بنظام أس 300 الصاروخي “تصعيدا خطيرا”، في حين رأت إسرائيل أن ذلك سيؤجج المخاطر بالمنطقة.

وطالب مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون في تصريحات صحفية الاثنين الماضي الجانب الروسي بإعادة النظر في المسألة، وقال إن إيران هي المسؤولة حقا عن إسقاط الطائرة الروسية في سوريا يوم 17 سبتمبر/أيلول الجاري.

في السياق نفسه، قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه أخبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي الاثنين بأن تزويد “أطراف غير مسؤولة” بنظم أسلحة متقدمة سيؤجج المخاطر في المنطقة.

غير أن روسيا خلصت إلى تحميل إسرائيل مسؤولية إسقاط الطائرة الروسية في سوريا الأسبوع الماضي إثر غارة إسرائيلية، وقالت إنه “تصرف متعمد”.

وصرح المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف وقتها بأن “إسقاط طائرتنا أدى إلى مقتل 15 من جنودنا، وبحسب معلومات خبرائنا العسكريين، فإن السبب هو تصرف متعمد من الطيارين الإسرائيليين، وهذا الأمر لا يمكنه إلا أن يضر علاقاتنا” مع إسرائيل.

وأكدت موسكو أن الجيش الإسرائيلي لم يبلغها بالغارة إلا قبل دقيقة واحدة من شنها، وأن الطائرات الإسرائيلية استخدمت الطائرة الروسية “غطاء” لها لتفادي الصواريخ السورية.

Print Friendly, PDF & Email