التربية تبحث مع مديري مدارس التحدي تعزيز التعليم في المناطق المستهدفة

رام الله/PNN- عقدت وزارة التربية والتعليم العالي من خلال الإدارة العامة للمتابعة الميدانية اجتماعاً، اليوم الثلاثاء، لمديري مدارس التحدي بهدف دعم صمودهم والوقوف على أهم معيقات التعليم في تلك المناطق، وتعزيز المسيرة التربوية في المناطق المستهدفة.

وافتتح الاجتماع مدير عام المتابعة الميدانية أيوب عليان، مشيداً بدور مديري هذه المدارس والتي هي عرضة لانتهاكات الاحتلال بشكل يومي، مؤكداً التزام الوزارة ممثلة بالوزير صيدم بدعم هذه المدارس وكوادرها وطلبتها.

وأشاد عليان بدور الهيئة التدريسية في مدرسة الخان الأحمر المهددة بالهدم، مشدداً على المسؤولية التي تقع على عاتقهم من أجل الحفاظ على المسيرة التعليمية.

من جهتها، تحدثت مديرة المدرسة حلية زحيق عن الصعوبات والتحديات التي تواجه المدرسة، مشيدةً بدعم الوزارة المتواصل لهم من خلال تنفيذ نشاطات ترفيهية للطلبة والتواجد الدائم للأسرة التربوية وكوادر الوزارة وهيئة الجدار والاستيطان وباقي الوزارات.

وتم خلال الاجتماع مناقشة المعيقات والتحديات التي تواجه مديري مدارس التحدي، إضافة إلى دراسة احتياجاتهم وتلبيتها.

يلذكر أن هذا الاجتماع يأتي ضمن سلسلة اجتماعات تعقدها المتابعة الميدانية مع مديري المدارس المستهدفة، وذلك لدعمهم ومناصرتهم والاطلاع على احتياجات المسيرة التربوية والحفاظ على استمرار خدمة التعليم بالرغم من الظروف الصعبة.

Print Friendly, PDF & Email