التربية تطلع وفداً ألمانياً على واقع التعليم في فلسطين

رام الله/PNN-أطلع وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، اليوم؛ وفداً ألمانياً ممثلاً عن عدة شركات تعمل في قطاع تكنولوجيا المعلومات، على واقع التعليم في فلسطين، وتوظيف التكنولوجيا واستثمارها في التعليم والإنجازات التي حققتها الوزارة على هذا الصعيد في المحافل الإقليمية والدولية.

وحضر اللقاء وكيل الوزارة د. بصري صالح، ومدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، ومدير التجارة والاستثمار في مشروع تطوير الأسواق الفلسطينية محمد عطون.

وتطرق الوزير إلى الجهود التي تبذلها الوزارة في سبيل الاستفادة من التكنولوجيا والتطورات الراهنة في عالم المعرفة وتوظيفها بشكل أمثل لخدمة المنطلقات التربوية، لافتاً في هذا السياق إلى عديد البرامج التي تنفذها الوزارة وخطواتها الرامية إلى تحقيق نقلة نوعية على صعيد التعليم من خلال مدارس التعلم الذكي، ورقمنة التعليم، والاهتمام بالمشاريع الإبداعية والريادية والعصرية.

وعبر صيدم عن اعتزازه، باسم الأسرة التربوية، بالشراكة الناجزة بين فلسطين وألمانيا في العديد من المجالات وعلى رأسها التعليم، مشيداً بالدعم الألماني لقطاع التعليم الفلسطيني والذي يتجسد من خلال برامج ومشاريع تنموية وتطويرية.

وتضمن اللقاء أيضاً بحث آفاق التعاون والشراكة المستقبلية وآليات العمل المشترك بما يتقاطع مع خطط الوزارة وسياساتها التطويرية لا سيما في مجال توظيف التكنولوجيا في التعليم.

Print Friendly, PDF & Email