برشلونة/PNN- اهتمت الصحف الإسبانية الصادرة صباح السبت، بمنافسات الجولة التاسعة من الليجا التي تستكمل اليوم بعدة مواجهات، أبرزها بين ريال مدريد وليفانتي، وبرشلونة وإشبيلية.

وعنونت صحيفة “ماركا”، غلافها بالقول “العودة والتسجيل”.

وأضافت “ريال مدريد أمام 55 دقيقة إضافية ليسجل أسوأ رقم في عدم إحراز الأهداف في تاريخه. إيسكو وبيل وبنزيما ومارسيلو سوف يتواجدون أمام ليفانتي في البرنابيو”.

كما علقت على مباراة برشلونة وإشبيلية بالقول “هناك كلاسيكو في كامب نو”.

وعلى غلاف صحيفة “موندو ديبورتيفو” جاء العنوان “عملية الصدارة”.

وأبرزت رغبة برشلونة في الفوز على إشبيلية، متصدر الدوري، للعودة إلى المركز الأول، فيما تم استبعاد كل من مالكوم دي أوليفيرا ودينيس سواريز من المباراة، بينما سيتواجد المدافع الشاب شومي.

وتناولت مباراة ريال مدريد التي وصفتها بأنها ستكون مواجهة للحكم على جولين لوبيتيجي، بجانب الرغبة في الفوز وإحراز الأهداف لتفادي الرقم السلبي بعدم التسجيل.

وركزت صحيفة “سبورت” على استعدادات نجم برشلونة، ليونيل ميسي، لمباراة اليوم، وعنونت “ردة فعل القائد”.

وأكملت “البارسا يريد أن يكسر سلسلة التعثرات في الأربع مباريات الأخيرة في الليجا، ويدخل اليوم بهدف الفوز على إشبيلية واستعادة الصدارة، التي وصل لها الفريق الأندلسي”.

وعلقت الصحيفة على تصريحات نائب رئيس برشلونة، والذي نفى أي نية لعودة نيمار، وقالت “برشلونة يثقب بالون نيمار”.

وفي الصفحة الأولى من صحيفة “سوبر ديبورتي”، فقد اهتمت بمباراة فالنسيا وليجانيس، التي ستقام اليوم، على ملعب الميستايا.

ونقلت الصحيفة تصريحات مارسيلينو جارسيا، مدرب الخفافيش، والتي أكد فيها أن هدفه تحقيق نتيجة الفوز فقط.