ترامب ينوي إلغاء منح الجنسية لمواليد الولايات المتحدة

واشنطن /PNN- أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم الثلاثاء، إنه يريد إصدار مرسوم يبطل فيه الحق باكتساب الجنسية الأميركية لكل طفل يولد في الولايات المتحدة.

ويندرج هذا الامر الذي كشفه ترامب غداة إعلانه ارسال اكثر من خمسة الاف جندي الى الحدود المكسيكية، في إطار سلسلة تصريحات له تهدف الى جعل ملف الهجرة في صلب النقاش السياسي، على غرار ما حصل عام 2016.

وفي مقابلة مع تلفزيون “أكسيوس”، قال ترمب إنه يعتزم توقيع مرسوم ينص على أن الأطفال المولودين على الأرض الأميركية من أبوين وضعهما غير قانوني لن يحق لهم الحصول على الجنسية.

وبحسب وكالة “فرانس برس”، قال ترمب في المقابلة “نحن البلد الوحيد في العالم الذي إذا وصل اليه شخص وأنجب طفلاً، يصبح الطفل مواطناً أميركياً… مع كل المميزات. هذا سخيف، هذا سخيف. يجب أن يتوقف هذا”.

واعتبر استاذ القانون الدستوري في جامعة هارفرد لورنس تريب، أن مشروع المرسوم الذي اشار اليه ترمب “مجرد هراء”، وكتب على تويتر “اذا كان ترمب يستطيع ان يلغي قانون حق الارض الذي يكفله التعديل الرابع عشر بشحطة قلم، فسيصبح ممكنا محو الدستور برمته بالطريقة نفسها”.

Print Friendly, PDF & Email