انسطاس: بعثة فلسطين أرسلت رسالة احتجاج للمنظمة الأممية بشأن ما تتعرض له البلدة القديمة بالخليل

رام الله/PNN- أعلن سفير فلسطين في اليونسكو منير أنسطاس أن بعثة فلسطين أرسلت رسالة احتجاج قبل نحو أسبوع للمديرة العامة للمنظمة الأممية بشأن ما تتعرض له البلدة القديمة في الخليل والمسجد الإبراهيمي من انتهاكات وهجمة استيطانية.

وأوضح أنسطاس لإذاعة “صوت فلسطين” الرسمية، صباح اليوم الاحد، أن القرارات الصادرة من اليونسكو والتي تدين انتهاكات الاحتلال تعتبر أدلة قانونية من المنظمة كون الخليل والمسجد الإبراهيمي مدرجة على لائحة التراث العالمي المهدد بالخطر في اليونسكو ويمكن للدبلوماسية الفلسطينية استخدامها في رفع قضايا على إسرائيل في المحكمة الجنائية الدولية.

وأضاف سفير فلسطين في اليونسكو أن القرارات الصادرة من المنظمة تفضح وجه الاستيطان والاحتلال أمام المجتمع الدولي وتساهم كدلائل يستخدمها الأوروبيون والدول الغربية لتبيان الصورة الحقيقية للاحتلال.

وأشار إلى أن التقارير التي ترفع للمديرة العامة لليونسكو كجزء من التوثيق ستكون موضع تقدير منها وسيُعكف على صياغتها في قرارات المجلس التنفيذي.

ومن جهته ادان محافظ الخليل اللواء جبرين البكري الصمت الدولي ازاء ما تتعرض له البلدة القديمة للخليل وخاصة الحرم الابراهيمي من اعتداءات متواصلة من المستوطنين بحماية قوات الاحتلال.

ودعا اللواء البكري جميع المواطنين الى تكثيف دعمهم للمدينة وزيارتها والتواجد فيها لمواجهة حملة تهويدها.

وكان آلاف المستوطنين استباحوا أمس السبت الحرم الإبراهيمي بذريعة الاحتفال بما يسمى عيد السيدة سارة بحماية قوات الاحتلال

Print Friendly, PDF & Email