أخبار عاجلة

أسباب الولادة في الشهر السابع

الولادة المبكرة في الشهر السابع أمرٌ شائع في كثير من حالات الحمل، وقد تمر بعض حالات الولادة المبكرة بسلام على كل من الحامل والجنين إذا كانت المرأة الحامل متابعة جيدة مع الطبيب الخاص بها.
وللتعرف أكثر على ذلك التقت “سيدتي نت” باستشاري أمراض النساء والولادة والعقم وجراحة المناظير النسائية، رئيس قسم النساء والولادة بمستشفى الملك عبدالعزيز ومركز الأورام الدكتور “انتصار راغب الطيلوني” ليحدثنا حول هذه الحالة.

• أسباب الولادة في الشهر “السابع”:
• يمكن تقسيم أسباب الولادة المبكرة إلى قسمين:
1. أسباب تصيب الأم الحامل تؤدي إلى حصول الولادة المبكرة.
2. وأسباب تصيب الأم الحامل تستدعي الطبيب إلى التدخل وتوليدها مبكراً.

• ومن الأسباب التي تصيب السيدة الحامل وتؤدي إلى الولادة المبكرة:
1. الوزن المنخفض وسوء التغذية المؤدية إلى الإصابة بالأنيميا الحادة.
2. عمر الأم الحامل: فالحامل في عمر 16 أو فوق 40 عاًما غالباً ما تكون معرضة أكثر من غيرها للولادة المبكرة قبل بلوغ شهرها الأخير.
3. التدخين غالباً ما يؤثر سلباً على الحامل حيث أن الأم المدخنة تكون أكثر عرضة للولادة المبكرة.
4. وجود عيوب خلقية في الرحم مثل حاجز داخل الرحم، والرحم ذو القرنين مما يسبب الضغط على الجنين، لذا فهو سبب كافي للولادة المبكرة.
5. وجود حمل ثقيل داخل الرحم مثل التوأم، أو وجود ماء زائد حول الجنين.
6. التوتر والحالة النفسية للحامل لهما دور أيضا في الولادة المبكرة.
7. الحمل بتوأم يعرض الأم إلى التعب نتيجة زيادة وزنها الذي يزيد بزيادة وزن الأجنة.
8. سفر الأم الطويل أو خروجها ضمن رحلات متعبة.

• ‎أما الأسباب التي قد تحصل للأم وتستدعي تدخل الطبيب وتوليدها مبكراً:
1. ارتفاع ضغط الدم مع وجود زلال في البول أو ما يسمى “بتسمم الحمل”، فهذا من الأمراض الخطيرة والتي تستوجب توليد السيدة الحامل في الحال لتفادي مضاعفات الضغط عليها.
2. وجود مرض السكر أو سكر الحمل والذي ليس تحت السيطرة، حيث أن الانتظار للأسابيع الأخيرة قد يؤدي إلى وفاة الجنين، وبالتالي يضطر الطبيب إلى توليدها مبكراً لإنقاذ الجنين.
3. انفجار كيس الماء مبكراً ووجود علامات تشير إلى وجود التهاب داخلي في الرحم من الأمور أيضا التي تستوجب توليد الجنين مبكراً.
4. وجود عيب خلقي في الجنين وبالذات في الجهاز البولي، حيث يمكن أن يكون هناك انسداد في تصريف البول لدى الجنين وبالتالي قد يؤثر ويتلف الكليتين فيضطر الطبيب إلى توليده مبكراً لعلاج هذا العيب.

• ‎علامات وأعراض الولادة في الشهر السابع:
1. نزيف دموي شديد إضافة إلى اندفاع كمية كبيرة من الماء دفعة واحدة.
2. الشعور بتقلصات البطن بشكل مستمر بفواصل زمنية تتناقص مع الوقت.
3. الغثيان والقيء والإسهال وحرقة المعدة.
4. الشعور بالألم في منطقة الظهر وقد يكون ثابتًا أو يأتي ويذهب على فترات ويكون مصحوب بشعور بثُقل في الجزء السفلي من منطقة الحوض.
5. ألم في أعلى الفخذ بمنطقه الحوض وتشنج الساقين وتورمهما.
6. زيادة ملحوظة في الوزن.
7. زيادة افرازات المهبل.
8. صداع وارهاق.

• التوصيات:
1. أخذ الاحتياطات اللازمة لتجنب حدوثه والمتابعة عند الطبيب بشكل دوري.
2. في حالة عدم وجود سبب واضح يؤكد على حدوث ولاد

المصدر: سيدتي.

Print Friendly, PDF & Email