صاروخ صيني جديد يحمل المركبات الفضائية إلى القمر

بكين/PNN- شرع المهندسون الصينيون بتصميم صاروخ من جيل جديد، من شأنه إطلاق مركبات فضائية مأهولة، بما في ذلك إلى القمر.

ونقلت صحيفة ” تشينا دايلي” الصينية عن “هو سياو جونغ” وهو أحد موظفي “المؤسسة الصينية للعلم والتقنيات الفضائية”، قوله إن الصاروخ الفائق الثقل الجديد مخصص لإطلاق المركبات الفضائية من جيل جديد إلى المدار الأرضي وإلى القمر أيضا.

وأشارت الصحيفة إلى أن طول الصاروخ الجديد يبلغ 90 مترًا، وقطره 5 أمتار، ووزنه عند الإقلاع طنين اثنين، وهو قادر على إطلاق الأجهزة الفضائية بوزن 70 طنا إلى المدار الأرضي، كما بمقدوره حمل 25 طنًا من الحمولة المفيدة إلى القمر.

وأكدت الصحيفة أن اختبارات المحركات الفضائية التي سيستخدمها الصاروخ قد انتهت.

وبدأ المهندسون الصينيون أيضا في تصميم المركبة الفضائية من جيل جديد، والتي من شأنها أن تحل محل مركبة “شنتشو” التي يستخدمها رواد الفضاء الصينيون.

وقالت الصحيفة إن طول المركبة الجديدة يبلغ 9 أمتار، ووزنها 23 طنًا، وستتألف المركبة من قسمين:أحدهما كبسولة مأهولة، وثانيهما هو قسم المحركات. وستشارك المركبة حسب الصحيفة في البرامج القمرية الصينية.

المصدر: تاس.

Print Friendly, PDF & Email