اشتية يدعو مفوض حقوق الإنسان بنشر سجل الشركات الداعمة والعاملة في المستوطنات

رام الله/PNN– دعا عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية، المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين، بنشر سجل الشركات الدولية التي تتعامل مع المستوطنات الإسرائيلية قبل مغادرة منصبه.
وأضاف اشتية، في بيان صحفي، اليوم الأحد، أن مؤسسات الأمم المتحدة يجب أن تساهم بفضح من يدعم الاستيطان الإسرائيلي سواء من خلال تقديم تبرعات للمستوطنات أو الاستثمار والتعامل معها تجاريا، بكشف معلوماتهم وتعريضهم للمساءلة.
وأكد أن نشر سجل داعمي الاستيطان والمستثمرين في المستوطنات، خطوة باتجاه تطبيق قرار محكمة العدل الدولية منذ 13 عاما القاضي بعدم شرعية المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية والقدس والجولان، وبضرورة اتخاذ موقف منها.
وكانت المفوضية العليا لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة، قد كشفت مطلع العام الحالي عن رصد 206 شركات تربطها صلات عمل بـمستوطنات إسرائيلية في الضفة الغربية، وتلعب دوراً رئيسياً في دعم إنشاء وصيانة وتوسعة المستوطنات.
ويغادر المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة الأمير زيد بن رعد منصبه بعد أربع سنوات من توليه منذ 2014، واجه خلالها تحديات جسيمة كأول عربي ومسلم يتولى هذا الموقع.

Print Friendly, PDF & Email