هآرتس: “USAID” تنوي إغلاق فرعها في فلسطين وطرد 180 موظفاً

بيت لحم/PNN- ذكرت صحيفة “هآرتس” العبرية اليوم الأحد، أن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية “USAID” تنوي إغلاق فرعها في فلسطين بحلول عام 2019.

ونقلت الصحيفة عن مصادر أمنية إسرائيلية، أن هذا التوجه يأتي في إطار التقليصات التي شرعت بها واشنطن في الميزانيات المرصودة لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

وقالت المصادر، إن إغلاق USAID من شأنه أن يؤدي إلى تدهور الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة، بحيث ستتحمل إسرائيل الأعباء وستدفع الثمن الأمني والاقتصادي والصحي جراء تفاقم الأوضاع في القطاع.

وتعتبر USAID، من أهم وأكبر المؤسسات التي تقدم المساعدات الإنسانية للفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة.

وذكرت الصحيفة، أن الخارجية الأميركية أبلغت في الأسبوع الماضي إدارة المؤسسة، أن عليها تقليص نصف طاقم الموظفين في المؤسسة البالغ تعدداهم 180 موظفا، حيث من المتوقع أن تعلن الإدارة الأميركية مطلع العام 2019، عن غلق الفرع الذي يقدم المساعدات للفلسطينيين.

وتنشط الوكالة الأميركية للتنمية الدولية والمكلفة بتقديم المساعدات الخارجية للمدنيين في دول مختلفة، وأيضا في الضفة وغزة منذ العام 1994.

وسيتم إغلاق فرع فلسطين، بموجب قرار صادر عن الإدارة الأميركية والرئيس دونالد ترامب، والقاضي بتقليص الدعم لوكالة الغوث “أونروا”، حيث أعلنت واشنطن عن وقف تحويل ميزانية بقيمة 250 مليون دولار للفلسطينيين، منها ميزانية بقيمة 215 مليون دولار، كانت مخصصة لتطوير الاقتصادي والإغاثة الإنسانية.

متعلقات

Print Friendly, PDF & Email