الضميري لـPNN: الاحتلال يمارس ضغوطاً على القيادة الفلسطينية، وما يجري بالقدس دليل على ذلك

بيت لحم/PNN- تمارس سلطات الاحتلال الاسرائيلي ضغوطاً كبيرة على القيادة الفلسطينية.

وأكد الناطق باسم الاجهزة الأمنية اللواء عدنان الضميري في حديث لشبكة PNN  ان سلطات الاحتلال الاسرائيلي تمارس ضغوطاً كبيرة على القيادة الفلسطينية، وخاصة بعد اعلان الرئيس رفضه للخطة الامريكية، وقال اللواء الضميري ان ما يجري في القدس مؤخرا من اعتقالات لكوادر الاجهزة الامنية والمحافظ هو دليل على ذلك.

وقال الضميري أن اقتحام مراكز الشرطة أو عرقلة عمل مراكز الامن الفلسطينية التي تكون بضواحي القدس، هو أمر ليس جديد على الاحتلال.

وأكد الضميري في حديث أن إسرائيل هي من أعلنت على وقف التنسيق الأمني في منطقة ضواحي القدس، وذلك في محاولة للتضيق على المواطنين وضرب النظام العام الذي يمكن أن تقوم بها المؤسسة الأمنية.

ولفت إلى أن الضغوطات التي تمارس على القيادة وخاصة على الرئيس ليست بالجديدة فهي منذ صفقة القرن، وما قامت به الإدارة الأمريكية من قطع للأموال والمساعدات عن مستشفيات القدس والسلطة و”الأونروا”.

ولفت إلى أن السلطة وكل ما فيها من دوائر تعتبر أن تسريب العقارات هو خيانة عظمى، ويجب ملاحقة من يقوم بها.

Print Friendly, PDF & Email